الإجراءات الأمنية تكشف مكان شهر عسل ميغان وهاري

 

بسبب تغريدة دوّنتها مواطنة إيرلندية، ثارت الشائعات والتكهنات حول مكان شهر عسل دوق ودوقة ساسيكس، الأمير هاري وميغان ماركل.

فقد منعت السيدة من دخول فندق قلعة آشفورد التاريخية، لأول مرة، بسبب الإجراءات الأمنية المشددة، وهو ما دوّنته في تغريدتها قائلة إن ذلك كان بسبب “أفراد من الأسرة الملكية”.

وكانت قد انتشرت ترجيحات عدة، حتى من قبل الزفاف، عن المكان الذي ينوي العروسان تمضية شهر العسل فيه، ما بين بوتسوانا وكندا، ولكن يبدو أنه كانت هناك خطط سرّية لذلك المكان، انكشفت بسبب المبالغة في السرية على ما يبدو!

أما عن قلعة آشفورد، فهي تبدو كأنها تخرج من بين دفتي كتاب تاريخ، تليق بالحكايات الخيالية عن الأمراء والأميرات، وهو ما يبدو مثالياً في حالة العروسين الأشهر هذا العام. وتبلغ تكلفة الإقامة لليلة واحدة في أحد أجنحة القلعة مبلغاً يتراوح ما بين 600 و4000 جنيه استرليني.

على مساحة تقارب 1.5 مليون متر مربع، تقع قلعة آشفورد، التي تحولت إلى فندق فاز بالجائزة العالمية لأكثر الفنادق فخامة في عام 2016، وذلك بعد ثلاث سنوات فقط من تملك الزوجين تولمان من جنوب أفريقيا للقلعة، مقابل 25 مليون جنيه استرليني، وعملهما الدؤوب على تجديد وترميم القلعة لتستعيد رونقها القديم، وكلفهما مشروع ترميمها وتجديدها 50 مليون جنيه استرليني إضافية.

أمّا تفاصيل القلعة/الفندق ذات الاثنتين والثمانين غرفة فقط، فتليق بتاريخها العريق، وبنزلائها من العائلة الملكية. وإن صحّت الشائعات، بتمضية هاري وميغان لشهر عسلهما في هذه القلعة التاريخية، فستكون تلك أول رحلة خارجية لهما كزوجين.

تصفحي معرض الصور وابدئي التخطيط لرحلة قريبة لإيرلندا لتمضية عطلة كالأميرات!

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons