كيم كارداشيان تردّ على منتقديها.. لم أعمد إلى تقليد بيونسيه.. بل هيلينا كريستنسن

 

غالباً ما تعتمد النجمات والشهيرات إطلالات متفردة و متجددة، فوقوعهن في فخ التكرار والتقليد يجعلهنّ عرضة للانتقادات. ويبدو أن كيم كارداشيان وقعت في الفخ بعد إطلالتها خلال حفل فيرساتشي الأسبوع الفائت.

وأثارت إطلالة كيم كارداشيان موجة من الانتقادات، بعدما ظهرت بفستان قصير من Versace مع تسريحة الشعر المرفوع والمكياج القوي، فاتُهمت بنسخ إطلالة لبيونسيه عام 2011 على غلاف إحدى المجلات وهي ترتدي الفستان بالتصميم ذاته. أما كيم كارداشيان فردّت بأنها لم تعمد تقليد بيونسيه، بل استوحت إطلالتها من هيلينا كريستنسن في التسعينيات ورغبت في إعادة ابتكارها بأسلوبها فبالنسبة لها هيلينا هي “أيقونة موضة”.
فاعتمدت الفستان المطابق للذي أطلت به هيلينا، فضلاً عن تطبيقها للمكياج وتسريحة الشعر نفسها.

وبينما وقف بعضهم ضدها على مواقع التواصل الاجتماعي، لم يخل الأمر من مديح معجبيها، إذ عبّروا عن نجاح إطلالتها وتفوّقها على غيرها!

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons