السد يتجاوز الأهلي السعودي إلى ربع نهائي أبطال آسيا

جدة – قنا

نجح السد في حجز مكانه بالدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد تعادله مساء أمس الإثنين خارج الديار أمام مضيفه الأهلي السعودي إيجابياً بهدفين لمثلهما لحساب مباراة دور ال16 من المسابقة الآسيوية.

وسجل الجزائري بغداد بونجاح (2 و69) هدفي السد، في حين أحرز البرازيلي كلودماير دي سوزا (9) ومهند عسيري (40) هدفي الأهلي.

وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت يوم الإثنين الماضي بفوز السد 2-1 على إستاد جاسم بن حمد في الدوحة، فتأهل السد للدور ربع النهائي بعد تفوقه بواقع 4-3 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وكان الأهلي تصدر في الدور الأول ترتيب المجموعة الأولى برصيد 14 نقطة من ست مباريات، مقابل 8 نقاط لكل من الجزيرة الإماراتي الثاني والغرافة القطري الثالث ونقطتين لتيراكتور سازي تبريز الإيراني.

وحصل السد على المركز الثاني في المجموعة الثالثة برصيد 12 نقطة من ست مباريات، بفارق نقطة واحدة خلف بيرسيبوليس الإيراني، مقابل 10 نقاط لناساف الأوزبكي ولا شيء للوصل الإماراتي.

بدأت المباراة، دون فترة جس النبض، ولم تمر سوى دقيقتين، حتى تقدم السد بهدف مبكر، بعدما تسلم بغداد بونجاح، الكرة من ياسر أبو بكر، ومر ببراعة من محمد آل فتيل، وسددها على يسار محمد العويس.

وأدرك الفريق السعودي التعادل في الدقيقة 9 بعد الضربة الركنية من الجانب الأيمن استغلها مهاجم الأهلي دي سوزا وصوب في شباك السد محرزاً هدف التعادل.

واستمر اللقاء سجالاً بين الفريقين بعد تسجيل هدف التعادل للفريق السعودي، وظهرت الإثارة والندية لاسيما في منطقة منتصف الملعب في ظل الكثافة العددية من اللاعبين، وفي الدقيقة ال 28 توغل بغداد بونجاح من جديد من الجانب الأيسر ولعب كرة عرضية أبعدها دفاع الأهلي للخارج.

وكاد أكرم عفيف أن يسجل الهدف الثاني للسد، عقب تمريرة تشافي خلف الدفاع والتي سيطر عليها أكرم ولكن تصويبته أنقذها حارس الأهلي محمد العويس بصعوبة، أعقبتها تصويبة مرتضى كنجي من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة ال34 مرت بجوار المرمى السعودي بقليل.

ونجح فريق الأهلي في تسجيل الهدف الثاني وهدف التقدم في الدقيقة ال40 عن طريق مهند عسيري، بعد عرضية منصور الحربي من الجانب الأيسر والتي أخطأ مدافع السد عبدالكريم حسن في إبعادها ليسكنها عسيري في شباك سعد الدوسري حارس السد، معلنا نهاية الشوط الأول بتفوق الأهلي 2 / 1.

وفي الشوط الثاني كاد السد أن يسجل هدف التعادل مبكراً ولكن تسديدة تشافي أبعدها بصعوبة الحارس محمد العويس لضربة ركنية، واستمر ضغط السد، حتى حرمته عارضة الأهلي من تسجيل الهدف الثاني بعد عرضية ياسر أبوبكر، والتي سيطر عليها عبدالكريم لتصل لبغداد بونجاح والذي لعبها بضربة خلفية مزدوجة قبل أن تصطدم بالعارضة وتذهب للخارج.

وعاد السد مرة أخرى لزيارة الشباك معدلاً النتيجة في الدقيقة ال69 بعدما نجح بغداد بونجاح في تسجيل هدف التعادل الثاني للسد من ضربة جزاء، احتسبت لمصلحة المدافع حامد إسماعيل بعد عرقلته في منطقة الجزاء.. لتمر بعد ذلك الدقائق دون تغير في النتيجة ويعبر والسد لربع نهائي البطولة الآسيوية.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons