190 علامة تجارية قطرية في معرض هي للأزياء

الدوحة – بزنس كلاس:

انطلقت النسخة الثالثة عشرة من «معرض هي للأزياء العربية» رسمياً أمس، من قِبَل الدكتورة الشيخة عائشة آل ثاني، الناشطة بالعمل الخيري والمساندة لبرامج التعليم وريادة الأعمال، إلى جانب جواهر الخزاعي، مدير إدارة الاتصال والتسويق بالإنابة في الهيئة العامة للسياحة وعدد من سفراء الدولة والبعثات بقطر وممثلين عن الشركة المنفذة للمعرض.
إستراتيجية السياحة
وقالت جواهر الخزاعي، مدير إدارة الاتصال والتسويق بالإنابة في الهيئة العامة للسياحة في تصريحات للصحفيين إن المعرض يشهد نجاحا مستمرا وزيادة المشاركة القطرية من قبل رواد الأعمال والمصممات القطريات في أكثر من 190 علامة تجارية قطرية من بين نحو 300 علامة تجارية مشاركة في المعرض من أنحاء العالم.
وأضافت أن المعرض يعتبر من المعارض المهمة على رزنامة الفعاليات القطرية المحلية، مشيرة إلى أن هذا الأمر تحرص عليه الهيئة حيث إن إستراتيجيتها الوطنية للسياحة تسعى لدعم رواد الأعمال ودعم الشركات المحلية، فالشركة المنظمة للحدث هي شركة محلية وتنظم المعرض للعام السابع على التوالي وهو مستوى عالٍ من التنظيم والمشاركة.
المعرض حاليا ينظم مرتين في العام وهو ما أعطى زخما أكبر لهذا الحدث، مؤكدة أن التسهيلات التي منحتها قطر للزوار من حول أنحاء العالم ساهمت في زيادة الزوار والمشاركين في مثل تلك الفعاليات. وستستمر الفعالية على مدار خمسة أيام حتى الأحد المقبل بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، حيث ستقدّم سلسلة عروض أزياء تعرض أحدث الأزياء العربية الراقية، فضلاً عن حلقات نقاشية وندوات تتمحور حول قضايا رئيسية منها تمكين المرأة وتعزيز قدراتها في مجال الأزياء والفنون. وينظم المعرض من قبل شركة ديزاين كريشنز بدعم من الهيئة العامة للسياحة، وذلك ضمن جهودها لتمكين القطاع الخاص من إقامة الفعاليات العالمية.
وأضافت جواهر الخزاعي: «سعداء بافتتاح معرض هي، وسعداء بحجم مشاركة العلامات التجارية المحلية والعالمية، وبما سيقدمونه من تصميمات وابتكارات تثري من تجربة زوار المعرض، وتزيد فرص تبادل الخبرات والرؤى بين المصممات القطريات وبين خبراء صناعة الأزياء العالميين»، وبينت أن المعرض يأتي «ضمن إستراتيجية الهيئة لدعم رواد الأعمال المحليين، وتعزيز روزنامة الفعاليات المحلية، وتعزيز تنوعها بما يتماشى مع الجهود المبذولة لتنويع المنتج السياحي القطري وتنويع الأسواق المصدرة للسياحة».
أزياء راقية
وشهد اليوم الأول سلسلة عروض أزياء لمواهب تصميم من كافة أنحاء العالم قمن بعرض مجموعة من العبايات والأزياء الراقية بما في ذلك: ديليك حنيف من تركيا، ليز كارديناس وأولغا دوميت من الإكوادور، روماني ديزاين من هنغاريا، ديباج، كيو ليبل، وعين لاين من قطر، ميزون شيك من الكويت، اناردانا من الهند، كريستال من إيطاليا ورضا كوتور من لبنان.
كما تخلّلت اليوم الأول ندوة حول «أوجه التشابه والاختلاف بين الأزياء العربية والعثمانية»، من تقديم ساندرا ويلكنز، رئيس قسم الأزياء في جامعة فيرجينيا كومنولث في قطر، وفهد العبيدلي، المصمّم والفنان القطري الشهير، علاوةً عن ديليك حنيف، مصمّمة الأزياء التركية الشهيرة.
ويشهد اليوم الثاني من معرض «هي»، اليوم الخميس، ساعة كاملة مخصّصة لمجموعة من عروض الأزياء لماركات كويتية شهيرة مثل جولد دست ونشل باي نجيبه، فضلاً عن لوفر لاين، برايد أتيلييه، زد أر للعبايات وفريمز فاشن من قطر، و«بي.كي.اي.بي» من إيطاليا ونوريش كريم من ماليزيا.
18 دولة مشاركة
تركّز ورش العمل التي يستضيفها معرض «هي» على مساعدة رائدات الأعمال وتعزيز خبراتهن. ومن هذه الورش تقدّم دار ميزون دي جويل ورشة عمل تحت عنوان «نصائح سريعة للمكياج»، بينما تقدّم جامعة فيرجينيا كومنولث في قطر ورشة عمل حول «تصميم الأحذية»، والاختتام مع ورشة عمل بعنوان «قصة نجاح» من مركز بداية، حيث ستقدّم المشورة لأصحاب المشاريع من الشباب القطريين الطموحين حول مسيرتهم المهنية.
قالت إسراء آبل المتحدثة باسم ديزاين كريشنز، الشركة المنفذة للمعرض: «شهد معرض هي للأزياء العربية تطوراً ملحوظا على مدار الأعوام الماضية، وأصبح الوجهة المفضلة للتسوق والحصول على أحدث الصيحات في عالم الموضة والأزياء الراقية، وكذلك التعلم من الثقافات الأخرى. إن المعرض هذا العام هو الأكثر تنوعاً على الإطلاق. لدينا مصممون من دول لم تشارك من قبل، مثل الإكوادور وهنغاريا. خصصنا أيضًا في المعرض مساحة أكبر لمواهب التصميم المحلية مع أكثر من 190 علامة مشاركة من قطر، وهي أكبر مشاركة قطرية». ويقام المعرض تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر ويشهد مشاركة أكثر من 300 علامة تجارية لمواهب التصميم المتخصصة بالعبايات والأزياء الراقية من 18 دولة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons