توقع باستمرار هطول الأمطار حتى يوم الأربعاء

الدوحة – زنس كلاس:

افادة إدارة الأرصاد الجوية بأن هناك إمكانية لاستمرار هطول الأمطار حتى يوم الربعاء القادم. وشهدت بعض مناطق البلاد، أمس، سقوط أمطار متوسطة إلى غزيرة في ساعات الصباح الأولى، كما شهدت بعض المناطق مثل الخور ومنطقة شمال الدوحة سقوطاً لحبات البرد بشكل كثيف، وأوضحت هيا فضل النعيمي، رئيس قسم التنبؤات والتحاليل بإدارة الأرصاد الجوية، أن تقلبات الطقس الحالية طبيعية في هذا الوقت من كل عام، مشيرةً إلى أننا حالياً في فترة السرايات، حيث تشهد هذه الفترة تقلبات كبيرة للطقس نتيجة عبور منخفضات جوية تؤدي إلى تكون السحب الركامية على منطقة شبه الجزيرة العربية، وقالت في تصريحات لـ الوطن: إن تقلبات الطقس التي شهدتها البلاد صباح الأمس شملت معظم أرجاء شبه الجزيرة لاسيما دولة الكويت الشقيقة، وأضافت قد يشهد الطقس استقراراً اليوم وفقاً لآخر تقارير قراءة حالة الطقس في غرفة عمليات الأرصاد الجوية، مع احتمال كبير عودة التقلبات مساء الغد «الأحد»، وتستمر حتى يوم الأربعاء المقبل، موضحةً أنه خلال هذه الفترة قد تشهد البلاد سقوط أمطار رعدية مصحوبة برياح هابطة قوية السرعة تؤدي إلى إثارة الغبار.
وعن كميات الأمطار التي سقطت، أمس، قالت رئيس قسم التنبؤات والتحاليل الجوية: إن الكميات تتراوح ما بين 6 إلى 10 مل، كان النصيب الأكبر منها على مدينة الخور شمال العاصمة الدوحة.
وعن التحذيرات وإمكانية تأثيرها على حركة الملاحة الجوية قالت النعيمي: إن الإدارة تصدر تحذيرات خاصة تضمن سلامة حركة الطيران عند دخول السحب رعدية مجال مطار حمد الدولي وبعد رصدها فيه، حيث تشكل السحب الركامية خطورة على حركة الطيران لما يصاحبها من مطبات هوائية وتساقط لحبات البرد ورياح هابطة قوية السرعة، أما بخصوص التحذيرات البحرية، فأوضحت رئيس قسم التنبؤات أنها تصدر في وقت يسبق سقوط الأمطار، مشيرةً إلى أن الأرصاد الجوية أصدرت تحذيرات منذ يومين على الأقل بشأن ارتياد البحر.. كذلك تتواصل الإدارة مع الجهات والمؤسسات الحكومية مثل الإدارة العامة لأمن السواحل والحدود وأصحاب الأنشطة البحرية مثل المسابقات لاسيما المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا».
في سياق متصل نشرت إدارة الأرصاد الجوية على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» جملة نصائح للسلامة أثناء العواصف الرعدية منها توخي الحيطة والحذر، نظراً لما قد يصاحب العواصف الرعدية من تساقط لحبات البرد أحياناً ورياح قوية السرعة تؤدي إلى تصاعد الغبار وتدنٍ مفاجئ في مستوى الرؤية الأفقية، كما نصحت الإدارة بتجنب البقاء في الخارج وإذا كان الشخص يقود المركبة يجب التأكد من إغلاق النوافذ للحماية من خطر الصواعق، وأردفت الإدارة يجب محاولة الابتعاد عن المياه المفتوحة قدر الإمكان، وبالنسبة للأنشطة البحرية مثل السباحة يجب مغادرة المكان فوراً والتوجه إلى الأماكن الأمنه، كما نصحت بتجنب الوقوف في الأماكن المرتفعة لاسيما اسطح المباني أو تحت الأشجار العالية وأعمدة الكهرباء، وأخيراً نصحت الإدارة بفصل التيار الكهربائي عن الأجهزة المنزلية لحمايتها من مرور التيار الكهربائي في حال مرور صاعقة من خلال شبكة المنزل.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons