ميسي وبيكيه يشعران بالإحباط صباح قرعة نصف النهائي

 

تلقى نادي برشلونة الإسباني خسارة مُذلّة على يد نادي إيه إس روما الإيطالي بثلاثة أهداف نظيفة في المباراة التي أُقيمت بينهما مساء أمس الأربعاء في إياب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا.
وتسببت تلك الخسارة في خروج النادي الكاتالوني من البطولة رغم انتصاره ذهاباً على ملعب كامب نو الأسبوع الماضي بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.
وأثناء استعداده لمواجهة فالنسيا السبت المقبل، ظهرت ملامح الحزن على وجه لاعبي برشلونة خلال التدريبات الأخيرة التي أقيمت صباح اليوم الجمعة، والتي أتت تزامنًا مع قرعة الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا، ,والتي ودعها برشلونة من الدور ربع النهائي على يد ذئاب العاصمة الإيطالية روما، وهو ما تسبب في الكثير من الإحباط الذي ظهر على وجوه لاعبي برشلونة في التدريبات الصباحية.
وتحدث فالفيردي للاعبيه عن ضرورة نسيان ما حدث في الأوليمبيكو أمام روما الثلاثاء الماضي، وأنه من الأفضل الآن التركيز على المباريات المتبقية في بطولة الدوري الإسباني من أجل حسمه سريعًا إضافة إلى كأس الملك الذي ينتظر برشلونة مواجهته النهائية أمام إشبيلية، وذلك حسب ما أكدته عدة مصادر مقربة من أسوار النادي الكتالوني.

ويتصدر برشلونة الترتيب على مستوى الدوري برصيد 79 نقطة، بفارق 11 نقطة عن اتلتيكو الذي يلتقي ليفانتي الاحد ايضا، ويأتي فالنسيا ثالثا وله 65 نقطة بفارق نقطة امام ريال مدريد.
وسيشكل الفوز على فالنسيا تعويضا جزئيا لبرشلونة عن الخيبة الاوروبية اذ سيقربه اكثر من استعادة اللقب الذي انتزعه منه ريال في الموسم الماضي للمرة الاولى منذ 2012.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons