بالتفاصيل.. ماذا قال خفافيش الليل بمكالمات هاتفية تريد إعادة رسم المنطقة

وكالات – بزنس كلاس:

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية كواليس المحادثات السرية التي تمت بين النظام السعودي وجاريد كوشنر، عن كواليس احتجاز أمراء والإطاحة بآخرين. ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بأنها ضمن الدائرة المقربة من نظام الرياض، قولهم إن النظام تباهى في أكثر من مناسبة بعلاقته الوثيقة مع صهر ترامب وكبير مستشاريه، وكيف أنه تمكن بذكائه أن يجعل كوشنر يمرر له معلومات استخباراتية سرية”.

ونشرت الصحيفة تقريراً حصرياً تطرقت فيه إلى أن تلك المعلومات سبقت بصورة مباشرة حملة مكافحة الفساد بالمملكة، والتي تضمنت احتجازعدد من الأمراء والمسؤولين ورجال الأعمال البارزين، ووصفت حينها بأنها زلزلت الرياض. بحسب ما ذكرت وكالة “سبوتنيك”..ونفى كوشنر من خلال محاميته آبي لويل، كل تلك الادعاءات ووصفتها بأنها “قصص زائفة، خاصة وأن كوشنر يدرك جيدا القواعد التي تحكم المعلومات السرية، ويسير وفقها دوما”.

وكان البيت الأبيض قد اتخذ منذ فترة قرارا بحجب الإفادة اليومية الخاصة بالاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي أيه”، والتي تتضمن معلومات سرية يطلع عليها الرئيس الأمريكي فقط، بعدما علمت إطلاع كوشنرعليها في أكثر من مناسبة، وربما كانت هي الوسيلة التي حصل صهر ترامب من خلالها على المعلومات التي تم تسريبها إلى الرياض، بحسب تقرير نشرته في وقت سابق مجلة “ذا إنترسبت” ولكن المصادرأكدت لـ”ديلي ميل”أن“ الرياض أخبر دائرته المقربة أنه حصل على معلومات استخباراتية . وتابعت “ان الرياض اعترفت بمنح جاريد لها قائمة بأسماء من تتنصت عليهم الولايات المتحدة .

وقالت المصادرأيضا إن “النظام يتفاخر بالتغير الكبير، الذي حدث في علاقته مع البيت الأبيض، حتى قال للمقربين منه إن محادثته الهاتفية مع جاريد كوشنر، استمرت حتى الساعة 4 فجرا، وأسفرت في النهاية على حصوله على قائمة كاملة لأمراء من جاريد”. وتابع المصدر: ”جلسوا لساعات عدة مع بعضهم البعض، ووضعوا حرفيا خريطة لمستقبل المنطقة بأكملها، وهذا هو سبب استمرار المكالمة حتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي، ومن ثم أكملوا الجلسة بعد ظهراليوم التالي”.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن “المعلومات الاستخباراتية” ، كانت ناتجة عن “تنصت على محادثات هاتفية بين شخصيات كانت في فنادق بالعاصمة البريطانية لندن، وفي مدن أمريكية كبرى، وعلى يخوت بالقرب من مونت كارلو في منتجعات مخصصة للأثرياء فقط”. وقال مصدر آخر لـ”الديلي ميل” إن الرياض تحصلت على نسخة كاملة من المعلومات الاستخباراتية .

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons