“مجموعة الفردان” تحتفي باليوم الوطني للرياضة للعام السابع على التوالي

 مشاركة ما يزيد على 1,500 موظف وموظفة في الفعالية الممتدة على مدار يوم كامل في “صالة أسباير للرياضات النسائية”

الدوحة – بزنس كلاس

تماشياً مع جهودها الرامية إلى دعم اليوم الوطني للرياضة في قطر، أقامت “مجموعة الفردان” يوم أمس (13 فبراير 2018) فعاليتها الرياضية السنوية السابعة وذلك في صالة أسباير للرياضات النسائية. وشارك في هذه الفعالية أكثر من 1,500 موظّف وموظفة من مختلف الأقسام، ما يعكس دعم المجموعة للجهود التي تبذلها الدولة لتصبح أحد أهم المراكز الرياضية في العالم. كما تؤكد هذه الفعالية دعم المجموعة للقيادة الحكيمة للدولة ممثلة بحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، ومبادرته “اليوم الوطني للرياضة” التي تهدف إلى تشجيع الرياضة واللياقة البدنية وتبني نمط الحياة الصحية بين المواطنين والمقيمين في قطر. وأبرزت الفعالية أهمية التعاضد والتعاون والعمل بروح الفريق في بيئات العمل للمساهمة الفاعلة في تحفيز النمو والتطوّر المستمر على المستويين المهني والشخصي لدى الكوادر البشرية.

 

وأقيمت العديد من الجولات التمهيدية للمسابقات قبل إجراء الجولات النهائية، حيث تنافست الفرق والأفراد في رياضات كرة الطائرة وكرة السلة في الأكاديمية العربية الدولية. كما أقيمت الجولة الأولى من مباراة تنس الطاولة في حدائق الفردان. وكانت رياضتي كرة القدم والكريكيت أيضاً من بين الألعاب التي أقيمت كجزء من هذه الفعالية الرياضية السنوية.

 

وقال علي الفردان، نائب رئيس مجلس إدارة “مجموعة الفردان”: “يأتي تنظيم “يوم الفردان الرياضي 2018” تأكيداً على دعمنا لـ مبادرة “اليوم الوطني للرياضة” التي أطلقها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى. ونجحت الفعالية في جمع الموظفين من مختلف الأقسام لإبراز مهاراتهم وتميزهم وإطلاق العنان لقدراتهم التنافسية. ونهدف من وراء هذه الفعالية إلى تعزيز الوعي بأهمية اللياقة البدنية بين موظفينا وتشجيعهم على تبني نمط حياة سليم، بما يتماشى مع “رؤية قطر” في خلق بيئة عمل صحية ومجتمع مثقّف رياضياً.”

 

من جانبه، قال فهد الفردان، عضو مجلس إدارة “مجموعة الفردان”: “إن إشراك موظفينا في الأنشطة البدنية كممارسة الرياضة يعتبر أحد أكثر الطرق فعالية لتعزيز الوعي بضرورة تبنّي أساليب الحياة الصحية، وهو ما يندرج في مقدّمة الأولويات الإستراتيجية للحكومة القطرية بقيادة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، من أجل إعداد قوى عاملة تتمتع بالصحة والكفاءة. ونؤكد

 

عهدنا اليوم على المضي قدماً في إنجاح الجهود الوطنية الحثيثة لإعلاء شأن الرياضة بما تحمله من معانٍ نبيلة وقيم سامية وفوائد لا تحصى اجتماعياً وصحياً.”

 

وقال عمر الفردان، الرئيس التنفيذي لـ “مجموعة الفردان”: “يندرج “يوم الفردان الرياضي” في إطار التزامنا بالوفاء بمسؤولياتنا الاجتماعية ودعم التوجه الوطني نحو جعل الرياضة منهج وأسلوب حياة. ونضع على عاتقنا مسؤولية دعم “اليوم الوطني للرياضة” وغيره من المبادرات النوعية التي تترجم الرؤية الحكيمة لقيادتنا الرشيدة في إرساء دعائم متينة للتنمية البشرية، من خلال تشجيع موظفينا وتحفيزهم على ممارسة الأنشطة الرياضية لتعزيز صحتهم البدنية باعتبارها مطلباً ملحاً للارتقاء بأدائهم على الصعيدين المهني والشخصي، بما يصب في خدمة “رؤية قطر الوطنية 2030” في ضمان الصحة البدنية والنفسية للمواطنين والمقيمين. وتدفعنا المشاركة الإيجابية للمسؤولين والموظفين في “مجموعة الفردان” وأفراد أسرهم في “يوم الفردان الرياضي” إلى مواصلة استضافة هذه الفعالية الرياضية من جديد كل عام، سيّما وأنهم أظهروا روح رياضية عالية مع الالتزام بالعمل الجماعي.”

 

وبالإضافة إلى الرياضات والألعاب، شملت فعالية “يوم الفردان الرياضي” أيضاً تنظيم عدد من الأنشطة الترفيهية لمختلف الأعمار، ما خلق تجربة لا تنسى لجميع المشاركين. وتضمنت هذه الأنشطة ألعاب الأطفال والأكشاك المتنوّعة وغيرها من الفعاليات الترفيهية التي لاقت إقبالاً واسعاً من قبل كافة الحاضرين والتي تمحورت في مضمونها حول تشجيع ممارسة الرياضة والنشاطات البدنية.

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons