عمومية “QNB”: التركيز على القطاع المحلي وربحية الحصة السوقية

الدوحة – بزنس كلاس:

أكد سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية ورئيس مجلس إدارة بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) على التزام المجموعة المتواصل بدعم قطاع الأعمال في الدولة والعمل كداعم رئيسي لتعزيز الإنتاج المحلي والتنمية الاقتصادية والمشاريع الاستراتيجية الوطنية من خلال دعم كافة الأنشطة الاقتصادية الأخرى، بدءا من المشاريع الكبرى التي ترعاها الدولة وصولا إلى المشاريع الصغيرة والمتوسطة.
وأوضح سعادته خلال كلمته التي ألقاها في اجتماع الجمعية العامة العادية لبنك قطر الوطني اليوم، أن المجموعة ستركز على الصعيد المحلي على المحافظة على حصتها السوقية وربحيتها في القطاع العام وتعزيز ريادتها في مجال خدمات شركات القطاع الخاص والأفراد، أما على الصعيد الدولي، فإنها ستعمل على تعزيز تواجدها في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب شرق آسيا، سواء كان ذلك عبر توسيع شبكة فروعها أو من خلال صفقات الاستحواذ.
وقال سعادة السيد علي شريف العمادي إن نجاح قطر الوطني  قد جاء مدعوما بإطار حوكمة قوي وفعال ومسؤول، في الوقت الذي تواصل فيه المجموعة العمل على إدخال ضوابط إضافية على السياسات والإجراءات مع فروعها الدولية وشبكاتها التابعة، وذلك من منطلق إيمانها بأهمية الحوكمة الرشيدة في تحقيق ازدهار أعمالها وسمعتها.
وخلال الاجتماع، استعرض سعادة وزير المالية ،ورئيس مجلس إدارة البنك التقرير السنوي حول أنشطة البنك ونتائجه المالية لعام 2017، منوها بمواصلة المجموعة لأدائها القوي وما حققته من تقدم كبير نحو تحقيق رؤيتها بأن تصبح أحد البنوك الرائدة في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا بحلول عام 2020، حيث تمضي قدما بخطوات ثابتة نحو هدفها المنشود.
وذكر إن المجموعة قد حققت أعلى أرباح في تاريخها في العام الماضي بفضل قوتها المالية وصلابة مركزها المالي وتوسع شبكتها العالمية، في ظل استمرار التعافي في النمو الاقتصادي العالمي خلال عام 2017 خاصة في بعض المناطق التي للمجموعة وجود فيها.
وفي هذا السياق، شدد سعادته على نجاح المجموعة في تحقيق أهدافها في النمو على الرغم من وجود بعض التحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي، بما في ذلك تداعيات تشديد السياسات النقدية وارتفاع مستويات الدين، وذلك بفضل فريق عملها الذي يحظى بدعم هام ورعاية كبيرة في ظل الإدارة الرشيدة للمجموعة.
واضاف إن التوسع المستمر في شبكة الفروع وتطوير منتجات وخدمات مصرفية مبتكرة يساهمان بشكل إيجابي في خفض المخاطر في أنشطة المجموعة، مشيرا إلى أن العمليات الدولية قد واصلت تحقيق نسبة مرتفعة من الأرباح بلغت 36 بالمئة .
كما قدم سعادة السيد علي شريف العمادي خطة عمل البنك للعام 2018 التي تهدف إلى تعزيز نمو مجموعة QNB وقوتها المالية من خلال تنويع مصادر إيراداتها وأرباحها، معربا عن ثقته في مواصلة تحقيق عائدات قوية للمساهمين على المدى الطويل وتقديم مساهمة إيجابية في جميع الدول التي تعمل فيها المجموعة.
وفي معرض حديثه عن الأهمية الخاصة التي توليها المجموعة للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية، شدد سعادته على التزام QNB بالعمل مع شركائه لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية بهدف تحقيق النمو المستمر والحفاظ على البيئة والاستثمار في المجتمعات.
واعتمدت الجمعية العامة جميع البنود المدرجة في جدول الأعمال بما في ذلك توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على السادة المساهمين بنسبة 60 بالمئة من القيمة الاسمية للسهم الواحد بواقع 6 ريالات.
وكانت مجموعة QNB قد حققت خلال عام 2017 نتائج مالية قوية حيث ارتفع صافي الأرباح ليبلغ 13.1 مليار ريال قطري بارتفاع نسبته 6 بالمئة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي كما ارتفع إجمالي موجودات المجموعة بنسبة 13 بالمئة ليصل إلى 811 مليار ريال وهو أعلى مستوى للموجودات في تاريخ المجموعة.
كما حصلت QNB مجددا على لقب العلامة التجارية المصرفية الأعلى قيمة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بقيمة 4.2 مليار دولار أمريكي، فيما حافظت على تصنيف قوة العلامة التجارية في مستوى AA+، وفقا للتقرير السنوي الصادر عن وكالة “براند فاينانس” لاختيار أفضل 500 علامة تجارية مصرفية في العالم.
وتتواجد مجموعة QNB من خلال فروعها وشركاتها التابعة والزميلة في أكثر من 31 بلدا وثلاث قارات حول العالم، حيث تقدم أحدث الخدمات المصرفية لعملائها عبر 1,230 فرعا ومكتبا تمثيليا و4300 جهاز صراف آلي، ويعمل لديها ما يزيد عن 28,200 موظف.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons