إضافة أجهزة خدمة ذاتية في مطار حمد

الدوحة – بزنس كلاس:

أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن إضافة المزيد من أجهزة الخدمة الذاتية لإنجاز إجراءات السفر في مطار حمد الدولي الحائز على عدة جوائز عالمية، حيث يهدف هذا الأمر إلى تمكين المسافرين من إنهاء إجراءات تسجيل الدخول للرحلة بسرعة وبسهولة.
وسوف تمكن أجهزة الخدمة الذاتية الجديدة المزيد من المسافرين من تسجيل الدخول وطباعة بطاقة الصعود الخاصة بهم، مما يتيح لهم الفرصة لتجنب الطوابير الطويلة عند مكاتب تسجيل الدخول. كما ستوفّر الأجهزة الجديدة إمكانية تسليم الحقائب في الأماكن المخصصة لذلك. وبينما تقوم القطرية بإضافة أجهزة الخدمة الذاتية الجديدة، سوف يتمكن المسافرون على الدرجة السياحية من استخدام الجهاز الموجود في الصف 3 لتسجيل الدخول.
وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «يسعدنا أن نوفر لمسافرينا رحلة سلسة ومريحة منذ اللحظة التي يقومون فيها بحجز تذكرتهم حتى لحظة وصولهم إلى وجهتهم النهائية. وسوف تمكن هذه الأجهزة الجديدة والمميزة في مطار حمد الدولي جميع المسافرين من إنجاز إجراءات السفر بكل سلاسة وسهولة وسرعة، حيث تأتي عملية إضافة المزيد من هذه الأجهزة ضمن جهود القطرية المتواصلة لتعزيز تجربة السفر لجميع الركاب على الأرض وفي السماء».
وحسب تقديرات الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، فإنه بحلول العام 2020 سوف يتمكن 80 بالمئة من المسافرين الدوليين من استخدام أجهزة الخدمة الذاتية خلال رحلتهم، مما سيحقق توفيرا بقيمة 2.1 مليار دولار على نحو سنوي على قطاع السفر العالمي.
وحقق مطار حمد الدولي عدداً من الإنجازات في عام 2017، بما في ذلك حصوله على تصنيف خمس نجوم من سكاي تراكس ليصبح ضمن خمسة مطارات في العالم فقط الحائزة على هذا التصنيف. وتم تصنيف المطار أيضاً سادس أفضل مطار في العالم من قبل جوائز سكاي تراكس للمطارات 2017، ليصعد أربعة مراكز عن تصنيف عام 2016. وحصد المطار أيضاً لقب أفضل مطار في الشرق الأوسط لثلاثة أعوام متتالية، ولقب أفضل خدمة موظفين في الشرق الأوسط لعامين متتاليين.
وتشتهر الخطوط الجوية القطرية بحرصها على الابتكار، حيث أطلقت في عام 2017 مقاعد كيو سويت للمسافرين على متن درجة رجال الأعمال، لتمكن المسافرين من تحويل مقاعدهم إلى سرير مزدوج لأول مرة في مقصورة درجة رجال الأعمال، بالإضافة إلى فواصل الخصوصية التي يمكن تحريكها لتتيح للمسافرين في المقاعد المتجاورة إمكانية تكوين جناحهم الخاص. وعلاوة على ذلك، تعطي الشاشات المتحركة الفرصة لزملاء العمل والأصدقاء والعائلات الذين يقومون بحجز المقاعد الأربعة في المنتصف لتحويل المساحة المخصصة لهم في مقصورة درجة رجال الأعمال إلى جناح خاص يمكّنهم من العمل والتواصل وتناول الطعام معاً. وتقدّم هذه الخصائص الجديدة والمبتكرة في كيو سويت أفضل تجربة سفر يمكن تخصيصها حسب رغبات المسافرين على متن درجة رجال الأعمال.
وأضافت الخطوط الجوية القطرية العديد من الوجهات إلى شبكة وجهاتها المتنامية خلال عامي 2017 و2018، بما في ذلك أوكلاند في نيوزيلندا ودبلن في جمهورية أيرلندا ونيس في فرنسا وبراغ في جمهورية التشيك وشيانغ ماي في تايلاند وبينانغ في ماليزيا، وغيرها الكثير. وسوف تستمر الناقلة القطرية بالتوسع خلال عام 2018 بإضافة كل من كارديف في المملكة المتحدة وميكونوس في اليونان وملقة في أسبانيا إلى شبكة وجهاتها المتنامية.
والناقلة الوطنية لدولة قطر هي إحدى من أسرع شركات الطيران نمواً في العالم، وتشغّل أسطولا حديثا من الطائرات يضم أكثر من 200 طائرة تتجه إلى الوجهات الرئيسية للعمل والسياحة في القارات الست.
وحصلت الخطوط الجوية القطرية على مجموعة من الجوائز في عام 2017، بما في ذلك جائزة أفضل خطوط طيران في العالم لعام 2017 للمرة الرابعة في تاريخها خلال حفل جوائز سكاي تراكس العالمية لشركات الطيران، الذي أقيم ضمن فعاليات معرض باريس الجوي. وبالإضافة إلى هذه الجائزة التي حازت عليها بفضل تصويت المسافرين من شتى أنحاء العالم، حصدت الناقلة الوطنية لدولة قطر خلال الحفل جائزة أفضل خطوط طيران في الشرق الأوسط وجائزة أفضل درجة رجال أعمال في العالم وجائزة أفضل صالة انتظار لمسافري الدرجة الأولى في العالم.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons