متاحف مشيرب تقيم ندوة بالتعاون مع المعهد الفرنسي في قطر

الدوحة – بزنس كلاس:

استضافت متاحف مشيرب، بالشراكة مع المعهد الفرنسي في قطر، في بيت بن جلمود ندوة التصميم العالمي الموسومة بـ/ليلة الأفكار/ لهذا العام تحت عنوان: /قوة الخيال: الدوحة 2022 – باريس 2024/.

وأطلق المعهد الفرنسي في عام 2017 ندوة /ليلة الأفكار/ التي تعد بمثابة مشروع عالمي تقام فعالياته حول العالم في وقت متزامن تحديداً من طوكيو إلى لوس أنجلس، مروراً بستوكهولم ووصولاً إلى جوهانسبورغ، حيث يجتمع الحضور والمختصون في هذا المجال لتبادل واكتشاف الأفكار.

وباستضافتها ملتقى هذا العام الذي اشتمل على مجموعة من قادة التصميم الهندسي والمعماري تكون بذلك متاحف مشيرب ضمن قائمة المواقع الـ41 في القارات الخمس المشاركة باستضافة هذه المبادرة العالمية.

وفي هذا السياق، رحبت متاحف مشيرب ضمن هذه المبادرة، باستقبال أربعة خبراء عرب وأوروبيين ناقشوا بالمشاركة مع الحضور ثلاثة مواضيع وهي: /التحديات الرئيسية التي تواجه المناطق الحضرية في الدوحة وباريس/، /كيف يمكن للأحداث الكبرى أن تساعد في تشكيل المدن”، وأخيراً، /هل يمكن للأماكن العامة أن تجعل المدن أكثر إنسانية/.

وضمت قائمة المتحدثين كلا من السيد إبراهيم محمد الجيدة الرئيس التنفيذي ورئيس المهندسين المعماريين في المكتب الهندسي العربي، والدكتور علي عبدالرؤوف، أستاذ العمارة ونظريات العمران والتخطيط ورئيس تطوير القدرات والبحث والتدريب بالخطة العمرانية الشاملة بإدارة التخطيط العمراني، بيير آلان تريفيلو مهندس معماري في المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية – مارن لا فاليه، مختص بالتصميم الهندسي الحضري، بالإضافة إلى ستيفان ليكلر، نائب مدير التخطيط العمراني لمدينة باريس.

وقال السيد حافظ علي، رئيس متاحف مشيرب في تصريح اليوم، إن استضافة متاحف مشيرب هذا الحدث العالمي بالشراكة مع المعهد الفرنسي في قطر. /ليلة الأفكار/، توفر منصة مهمة لمناقشة مواضيع متعلقة بالفنون والتصميم وتقديم حلول إبداعية في هذا المجال، وحققت الأمسية نجاحاً كبيراً ونود بهذه المناسبة أن نشكر جميع المشاركين والحضور الذين ساهموا في إثراء النقاش والحوار”.
من جهته، أبرز السيد أوليفر ديسيز مستشار التعاون والشؤون الثقافية في السفارة الفرنسية في الدوحة ومدير المعهد الفرنسي في قطر، أن الهدف الرئيسي من تقديم /ليلة الأفكار/ هو الاحتفال بالمشاركة والتفاعل الذي من خلاله يتم تدفق الأفكار بين الدول والثقافات والأجيال حول مختلف المواضيع، لافتا إلى أنه في هذه الليلة، يتم منح فرصة مهمة لاستكشاف آخر الابتكارات في مجال المعرفة والفنون، والاستماع إلى المختصين الذين بخبراتهم يضيفوا كل جديد.

يشار إلى أن متاحف مشيرب تقع في مشروع /مشيرب قلب الدوحة/ وتشكل جزءا هاما من تاريخ قطر. وتوفر المباني والمعارض التي أعيد بناؤها فرصة نادرة للتعرف على الماضي وذكريات الحياة في قطر قبل النهضة الاقتصادية السريعة التي شهدتها البلاد.

وقد تم تصميم المتاحف لتصبح وجهة للثقافة والحوار، وتأتي استضافة ندوة /ليلة الأفكار/ ضمن جهود متاحف مشيرب في توفير مساحة إبداعية للمجتمع للحوار وتبادل الأفكار.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons