قطر: أكبر عمليات الإغاثة التي نفذها الهلال الأحمر في 2017

الدوحة – بزنس كلاس:

اعتمد مجلس إدارة الهلال الأحمر القطري الموازنة العامة لعام 2018 والتي ستشهد تنفيذ مجموعة من المشاريع والبرامج على المستويين المحلي والدولي خلال اجتماع ضم جميع أعضاء مجلس الإدارة وعددهم 11 عضواً.
وقبل اعتماد ميزانية العام الجديد استعرض الاجتماع أهم وأبرز إنجازات الهلال الأحمر القطري خلال العام 2017 والتي نفذها الهلال تحت شعار “نفوس آمنة وكرامة مصونة”، حيث بين تقرير الإنجازات الذي استعرضه أعضاء المجلس عدد المستفيدين من مشاريع الهلال وبرامجه محلياً ودولياً حيث بلغ عدد المستفيدين محلياً حوالي 90 ألف مستفيد في حين بلغ عدد المستفيدين دولياً أكثر من 7 ملايين شخص، كما استعرض التقرير حجم الإنجازات في مجالات العمل الحيوية التي قام بها الهلال في مجال الصحة والإيواء والمياه والإصحاح والأمن الغذائي والتدريب وتوفير المواد الإغاثية والتي استفادت منها 25 دولة.
كما بين التقرير أهم واكبر 7 عمليات إغاثية نفذها الهلال خلال العام 2017 والتي شملت سوريا (تركيا ولبنان) وفلسطين (غزة، الضفة الغربية) وأفغانستان والعراق والصومال حيث بلغت قيمة المشاريع المنفذة في تلك الدول والمناطق حوالي 124 مليونا و310 آلاف و878 ريالا قطريا.
ومحلياً استطاع الهلال تنفيذ عدد من البرامج المحلية والخدمة في مجال التنمية المجتمعية والرعاية الصحية، ففي مجال الرعاية الصحية وبالتعاون مع وزارة الصحة العامة المراكز الصحية للعمال التي يديرها الهلال وهي (مركز زكريت، مركز الحميلة، مركز مسيمير) أكثر من 716,000 مراجع من فئة العمال، في حين استقبلت القومسيونات الطبية التي يشغلها الهلال تحت إشراف وتمويل وزارة الصحة العامة وهي (قومسيون راس لفان، قومسيون الصناعية، قومسيون مسيمير) استقبلت حوالي 92 ألفا و940 مراجعا.
وأشار التقرير إلى أن عدد المستفيدين من برامج الخدمة المجتمعية كالتمكين الصحي والأكاديمي والاقتصادي وبرامج التنمية المحلية سواء تلك التي يشرف على تنفيذها مقر الهلال الرئيسي أو فرع الهلال بمدينة الخور فقد بلغ عدد المستفيدين منها أكثر من 90 ألف شخص بموازنة بلغت أكثر من 13 مليون ريال قطري.

عرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويتر

مجلس إدارة يبحث استراتيجية العام الجديد ويناقش إنجازات العام 2017
يؤكد على أن العام 2018 سيشهد العديد من الإنجازاتhttp://qrcs.org.qa/Arabic/mediacenter/News/Pages/1312018.aspx 

واستطاع الهلال من خلال قسم المتطوعين ضم حوالي 433 متطوعاً جديداً خلال العام الماضي قاموا بتنفيذ برامج وفعاليات وأنشطة محلية متنوعة بلغت ساعات التطوع خلالها 4108 ساعات تطوعية.
وفي هذا الإطار أوضح سعادة الدكتور محمد بن غانم العلي المعاضيد رئيس مجلس الإدارة أن العام الماضي شهد الكثير من التحديات خاصة خلال الأشهر الستة الماضية، كما أن تلاحق الأزمات والكوارث خاصة تلك التي تضاعفت في منطقة الشرق الأوسط وآسيا كلها شكلت تحدياً أمام مجالات العمل الإنساني.
وأكد الدكتور المعاضيد أن العمل الإنساني، شأنه شأن أي نشاط بشري آخر، يحتاج إلى ظروف مواتية وعوامل نجاح كي ينمو ويتقدم ويحقق الأهداف المنشودة منه مع مضاعفة الجهد لاستكمال مسيرة العمل والبناء رغم التحديات.
وأضاف أن الهلال الأحمر القطري أثبت إيمانه العميق بمبادئه الاستراتيجية، وتمسكه برسالته الإنسانية والاجتماعية في خدمة وتنمية المجتمع القطري، والوقوف إلى جانب المتضررين من الكوارث والنزاعات في مختلف البلدان المحتاجة حول العالم،
وبين أن إحصائيات عام 2017 وما تحقق فيه من إنجازات، تعكس مساندة الدولة وكافة القطاعات الحكومية والخاصة والداعمين من أفراد ومؤسسات للهلال الأحمر القطري الذي استطاع أن يستمر ويضاعف العمل، مما مكنه في تحقيق إنجازات وتنفيذ مشاريع بلغت قيمتها 167 مليونا و47 ألفا و749 ريالا قطريا.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons