قطر للتنمية: إطلاق النسخة السادسة من “الفكرة”

الدوحة – بزنس كلاس:

أطلق بنك قطر للتنمية اليوم، النسخة السادسة من المسابقة الوطنية للمشاريع الريادية /الفكرة/ بالشراكة مع كل من شركة أوريدو, وساسول، وجامعة كارنيجي ميلون في قطر، وذلك بهدف دعم رواد الأعمال القطريين وتبني واحتضان أصحاب الأفكار المميزة والإبداعية من أجل تحقيق تنمية اقتصادية تسهم في التنويع الاقتصادي للدولة.
وفي مؤتمر صحفي عقد اليوم بهذه المناسبة، قال السيد حمد خميس الكبيسي المدير التنفيذي للاستراتيجية وتطوير الأعمال في بنك قطر للتنمية، إن إطلاق النسخة السادسة من مسابقة الفكرة يأتي في سياق التزام البنك الراسخ نحو دعم وتنمية الاقتصاد الوطني والمساهمة في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 من خلال تمكين رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وصقل إمكاناتهم وتقديم الدعم الذي يضمن تنمية وتطوير أعمالهم وانخراطهم في السوق القطرية.
وأضاف أن المسابقة تمهد الطريق أمام رواد الأعمال القطريين من المهنيين وطلاب الجامعات ورجال الأعمال لتقديم أفكار وخطط عمل متكاملة لمشروعات مبتكرة تخدم تنوع الاقتصاد الوطني وتفتح آفاقا تجارية جديدة.. مؤكدا أن مسابقة /الفكرة/ استطاعت في الدورات السابقة، تحقيق أهدافها وغاياتها نحو تشجيع المشاريع الجديدة والأفكار المبدعة.
ولفت إلى أن بنك قطر للتنمية أسس الصندوق الاستثماري للشركات الصغيرة والمتوسطة، برأسمال 365 مليون ريال، وذلك في إطار استراتيجية البنك المنسجمة مع خطط الدولة في تشجيع القطاع الخاص وتقديم كل أنواع الدعم المختلفة للنهوض به، حيث ستكون جوائز مسابقة الفكرة من هذا الصندوق.
وبين أن جوائز المسابقة التي تتجاوز قيمتها ثمانية ملايين ريال، لا تقتصر على تقديم الدعم المالي فقط، بل تشمل خدمات الاستشارات، والبرامج التمويلية وخدمات حاضنة الأعمال، والانضمام لبرنامج الضمين، بالإضافة إلى الخبرات التي يكتسبها المتقدمون من خلال مراحل التقييم المختلفة، حيث سيمنح البنك خدمات التمويل للفائز الأول بقيمة 400 ألف ريال، واحتضان لمدة سنة وخدمات استشارية، فيما سيحصل الفائز الثاني على نفس الخدمات مع مبلغ 300 الف ريال، والثالث على 200 ألف ريال.
وأشار في سياق آخر إلى أن بنك قطر للتنمية فاز مؤخرا بجائزة التميز والإنجاز المصرفي العربي 2017 المقدمة من قبل الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب بصفته أفضل بنك في مجال تمويل وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ليكون ذلك تتويجاً لجهود البنك المميزة في مجال تمويل وتطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة، وتأكيدا على مساهمات قطر للتنمية الفعالة في دعم مشاريع ريادة الأعمال ومساندة الشركات الناشئة لتأخذ مكانها في القطاعات الاقتصادية المختلفة في دولة قطر، ولتصبح من الروافد الأساسية لتنويع مصادر الدخل في قطر ولتضفي مزيداً من المرونة والقوة على الاقتصاد الوطني.
وتعد الفكرة مبادرة تعليمية لتثقيف وتطوير رواد الأعمال في قطر عن طريق ورش عمل تهدف إلى تطوير أفكارهم التجارية الرائدة وتحويلها إلى مشاريع ناجحة، كما تهدف المسابقة إلى تشجيع أصحاب الأفكار الخلاقة على تأسيس شركات جديدة وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال في قطر، بينما تُشكّل المسابقة منعطفاً هاماً في المسيرة المهنية لرواد الأعمال، حيث تتيح لهم عقد الشراكات وإقامة العلاقات المتميزة مع المؤسسات الاستثمارية والمصرفية والشركاء الاستراتيجيين.
وتسهم المسابقة في صقل مواهب رواد الأعمال القطريين، وتطوير إمكانياتهم وتوفير الدعم اللازم لهم، لإبراز وعرض أعمالهم المبتكرة، وصولاً إلى المساهمة في التنوع الاقتصادي وتحقيق التنمية المستدامة بأسلوب إبداعي، يحفز روح التحدي لدى رواد الأعمال للخروج بحلول فعالة تساعدهم على تخطّي العقبات وتجاوز العراقيل التي تقف في وجه طموحهم ونجاح مشاريعهم الريادية.
وتنقسم مراحل مسابقة الفكرة إلى ثلاث مراحل، تتعلق أولاها بتقييم الأفكار المقدمة والتأكد من صلاحيتها، والثانية بحضور ورش العمل والدورات التدريبية وتقديم خطط عمل متكاملة وواضحة، لتتلخص المرحلة الأخيرة في عرض الأعمال المتأهلة للنهائيات على لجنة التحكيم، التي تتكون من ثمانية أعضاء يمثلون مجتمع رجال الأعمال القطري وبنك قطر للتنمية والشركاء الرسميين، حيث يتمحور دور اللجنة في اختيار المشروعات الفائزة بجوائز المسابقة وذلك في الحفل الختامي للمسابقة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons