اليوم الوطني.. QNB ينظم مسابقة رسم للأطفال

الدوحة – بزنس كلاس:

في إطار احتفالاته باليوم الوطني للدولة، الذي يصادف يوم 18 ديسمبر من كل عام، نظم «QNB»، أكبر مؤسسة مالية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، مسابقة وطنية للرسم تحت عنوان «بمشاركة صغيرة نصنع أملاً كبيراً»، بالتعاون مع مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة، أحد المراكز التابعة للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي.
وشارك في هذه المسابقة التي استضافها مركز الشفلح عدد من الطلاب المنتسبين للمركز من الجنسين، تراوحت أعمارهم بين الـ 7 و16 عاماً، وذلك بمشاركة 10 من الفنانين التشكيليين القطريين المميزين، حيث سيتم عرض اللوحات الخاصة بالأطفال في جناح «QNB» في فعاليات اليوم الوطني بدرب الساعي.
وتهدف هذه الفعالية الثقافية إلى إشراك الأطفال ذوي الإعاقة في مختلف الأنشطة التي ينظمها المجتمع، وتنمية قدراتهم للاعتماد على أنفسهم، وتعزيز الثقة بالنفس لديهم، بوصفهم فئة منتجة تساهم في تحقيق التنمية الشاملة في الدولة. وفي أجواء احتفالية يغمرها الفرح لإحياء هذه المناسبة الوطنية الغالية، قام الأطفال جنباً إلى جنب مع الفنانين، برسم لوحات مستمدة من التراث والبيئة القطرية الأصيلة، تضمنت أجمل الرسائل والمضامين في حب قطر، والتعبير عن قيم الاعتزاز والولاء والانتماء للوطن.
وقد أثبت أطفال مركز الشفلح، من خلال رسومهم أن الإعاقة لا تهزم القدرات الإبداعية، لترسم أناملهم أجمل اللوحات التي تعكس جمالية البيئة القطرية وغيرها من الرسوم النابعة من الهوية الوطنية والموروث الثقافي الغني.
ونجحت المسابقة في إظهار الطاقات الفنية للأطفال، وتنمية حب الرسم لديهم، تعبيراً عن حبهم لوطنهم، كما أبرزت قدرتهم على التأقلم مع المجتمع، لا سيَّما عند تهيئة الأجواء الخاصة بالارتقاء بهم في كافة المجالات.
ويأتي اهتمام «QNB» بدعم المواهب الإبداعية لذوي الإعاقة انسجاماً مع مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي أطلقها البنك.
وبهذه المناسبة، قال السيد سالم النعيمي مساعد المدير العام لاتصالات مجموعة «QNB» إنه لمن دواعي الفخر والاعتزاز أن يشارك «QNB» في احتفالات الدولة باليوم الوطني، التي تكتسي هذا العام طابعاً متميزاً، وما تشكله هذه الذكرى الغالية على نفوسنا جميعاً من فرصة لتجديد الولاء والوفاء للقيادة الرشيدة، فضلاً عن استحضار دور الآباء المؤسسين «طيب الله ثراهم» لنستلهم من سيرتهم العطرة القدوة والمثال.» وأضاف النعيمي: «يأتي تنظيمنا للمسابقة الوطنية للرسم بالتعاون مع مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة، انطلاقاً من حرص البنك على المساهمة في تحقيق الدمج الاجتماعي لهذه الفئة في جميع أنشطة المجتمع، وغرس قيم الوفاء والانتماء للوطن لديهم، لتكون دافعاً لمزيد من العطاء والإنتاج. ونأمل في أن تساهم هذه الفعالية في تعزيز الجهود الهامة التي يبذلها مركز الشفلح لتوفير البيئة الملائمة لدمجهم في المجتمع.»
ومن ناحيتها قالت السيدة آمال المناعي القائم بأعمال المدير التنفيذي لمركز الشفلح «نشكر «QNB» على تنظيمه للمسابقة الوطنية للرسم، بمناسبة اليوم الوطني للدولة، لأطفال مركز الشفلح، وما أتاحته من فرصة لغرس قيم الولاء والانتماء لديهم، وعبروا عنها من خلال لوحاتهم عن حبهم لوطنهم الحبيب قطر.»
وأضافت المناعي: «تعد هذه الفعالية الثقافية دليلاً على أهمية دور المسؤولية الاجتماعية للشركات في دعم رؤية قطر الوطنية 2030، من خلال تنمية قدرات ذوي الإعاقة، وصقل مواهبهم، لتفعيل دورهم في المجتمع. لقد أخذنا في مركز الشفلح على عاتقنا مسؤولية دمج هذه الفئة من خلال خطط وبرامج متكاملة ترتقي بقدراتهم الفكرية والجسدية.»
وقال الفنان التشكيلي عبدالحميد الصديقي: «تأتي مشاركة الفنانين بدولة قطر في هذه المسابقة الوطنية للرسم من منطلق إيماننا بأهمية الدور الذي يلعبه الفنان القطري في تعزيز التنمية الشاملة، في ظل ما تشهده الساحة الفنية التشكيلية من تطور، وما تحتمه علينا مسؤوليتنا المجتمعية من واجب لدعم ذوي الإعاقة وصقل مهارتهم الفنية.»
وأضاف الصديقي: «لقد أتاحت لي المشاركة في هذه المسابقة الفنية الفرصة للتعبير عن حبّي لقطر، والاحتفال بهذه المناسبة الوطنية العزيزة علينا جميعاً، كما أنها مكنتني من استكشاف القدرات الإبداعية لدى أطفال مركز الشفلح وتدريبهم على مهارات الرسم وأبجديات التحكم في تقنيات استخدام الألوان.»
وفي ختام المسابقة، قام «QNB» بتكريم الفائزين والفنانين المشاركين في المسابقة، وتسليمهم شهادات تقدير ومجموعة من الهدايا التي تحفز روح الإبداع لدى الأطفال.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons