بروة العقارية.. علامة فارقة في عالم العقارات

توقيع عقد الثقة والمصداقية التزام مباشر وعميق

ولادات طبيعية لمدن حضرية ومشاريع حبلى بالحداثة

تصاميم مبتكرة تجمع الأصيل والحداثي في لوحة واحدة

“لوسيل”.. ملخص مختصر عن أحلام المدن

 

بزنس كلاس – ميادة أبو خالد

تعتبر مجموعة بروة العقارية إحدى أهم دعائم القطاع العقاري في دولة قطر إذا لم تكن أكبر الشركات العاملة فيه حيث تمتاز باتساع الرقعة الجغرافية لمشاريعها المحلية التي تتضمن مشاريع عقارية سكنية وأخرى اقتصادية ذات طبيعة  حيوية مهمة. وبجانب مشاريعها المحلية تمتلك المجموعة جملة من المشاريع في مناطق مختلفة من العالم تمتد من الدول العربية إلى  تركيا وصولا إلى المملكة المتحدة بمشاريع عقارية متميزة.

وتأسست مجموعة بروة العقارية في 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2005 لتستمد المجموعة اسمها من مبدأ هام وأساسي في الموروث التجاري القطري، ألا وهو مبدأ التعاقد القائم على الثقة والمصداقية الملزم للطرفين، حيث تشكل هذه القيم حجر الزاوية والنواة للشخصية الاعتبارية لمجموعة بروة.

لوسيل.. ولادة مدينة

يعتبر هذا المشروع درة تاج مجموعة بورة العقارية نظراً لحجمه وتميزه وأيضاً لخصوصيته القطرية التي لا يمكن إغفالها في هذا السياق. فعلى مساحة تمتد لتشمل 3800000 متر مربع (ثلاثة ملايين وثمانمائة متر مربع)، تعتبر مدينة لوسيل أضخم مشاريع شركة الديار القطرية وضمناً مجموعة بروة العقارية. ومدينة لوسيل أو كما يحلو للبعض تسميتها مدينة قطر المستقبلية، هي أكثر من مجرد مشروع عقاري؛ بل إنها مدينة شاملة التخطيط ، وهي تترجم على أرض الواقع مدى التقدم الذي حققته دولة قطر على نطاق واسع.

بشكل رئيسي، تقوم على بناء هذه المدينة شركة لوسيل للتطوير العقاري بالانابة عن شركة الديار القطرية كما تمللك مجموعة بروة العقارية حصة الأسد في هذا المشروع الضخم. وتعد المدينة أضخم مجمع مستقل يجري بناؤه في دولة قطر، وهي تجسيد واقعي وفعلي لرؤية قطر الوطنية 2030 في مجال التطوير العقاري.

ومن المقرر أن تستوعب المدينة أكثر من 200 ألف نسمه ، يعيشون في محيطها الخلاب. كما يتوقع أن تؤمن المدينة فرص عمل لنحو 170 ألف شخص، إضافة إلى توقعات بأن يزور مرافقها الترفيهية أكثر من 80 ألف شخص يوميا بعد اكتمال المشروع بشكله النهائي. ولن تشتمل أحياء المدينة الـ 19 على فرص جديدة للسكن والتجارة والضيافة ومتاجر التجزئة وحسب ، بل ستوفر كل ما يحتاجه سكانها المحظوظين من مدارس ودور عبادة ومرافق طبية ورياضية وترفيهية ومراكز تسوق.

إن مدينة لوسيل هي فعلاً مدينة المستقبل، فهي تحتوي على شبكة سكك حديدية خفيفة، ونظام مواصلات بالتاكسي المائي، وشبكة طرق للمشاة والدراجات الهوائية. ويجري العمل على قدم وساق داخل المجمع المتطور ذي الطراز العالمي الذي تبلغ مساحته 38 كليو مترا مربعا.  وهي كذلك المكان الذي يتجسد فيه فن الإبداع العقاري، وهي أفضل مكان تبرز فيه قيمنا والتزامنا تجاه المجتمعات التي تعمل فيها الديار القطرية.

والمشروع الذي يخص مجموعة بروة العقارية في مدينة لوسيل يقع في الجزء الشمالي من المدينة، ويعد من ضمن أضخم المشاريع السكنية في قطر .​

وترتكز فكرة التصميم للمخطط العام للمشروع على دمج المناطق المحيطة بمدينة لوسيل من خلال إنشاء منطقة سكنية حديثة ونابضة بالحياة والتي تمزج بين الأنواع المختلفة من الفلل بالإضافة إلى الشقق السكنية والفنادق و الشقق الفندقية والمباني التجارية ومحلات البيع بالتجزئة والمرافق المجتمعية مثل المدارس والمساجد ورياض الأطفال على أرض تبلغ مساحتها 3,475,863 متر مربع​.

ويطمح الابتكار في التصميم إلى إضفاء التناغم بين التقليد والحداثة. وقد تم العمل عليه لتحقيق التوازن في التوزيع بين المباني من خلال توفير مساحات خضراء مترابطة. وسوف يتمتع المقيمون في هذه المنطقة الجديدة بالعيش في واحدة من أفضل المناطق اتصالاً بالعاصمة والتي تقدم جميع الاحتياجات المحلية للسكان.

سلسلة مشاريع دولية

تنتشر جملة مشاريع بروة العقارية الدولية على امتداد رقعة جغرافية واسعة من العالم لتصل من روسيا إلى المملكة المتحدة مروراً بتركيا وسواها من الدول الشقيقة والصديقة. وتتنوع هذه المشاريع العقارية بين تلك التي تخدم أهداف سكنية أو تلك المقامة لأسباب وأهداف التجارية ومنها:

مشروع أوتومان- تركيا

​فقد دخلت بروة إلى السوق التركية خلال العام 2007 وذلك بالتعاون مع مجموعة من الشركاء الأتراك يقودهم المطور التركي سينباس، ويقوم مشروع مشروع أوتومان على قطعة أرض مساحتها 13,500 متر مربع في منطقة زيتينبورنو بمدينة اسطنبول.

ويعد هذا المشروع بمثابة مشروع تطوير فندقي وسكني فاخر على مقربة من مطار أتاتورك الدولي والمدينة القديمة. ويقدم المشروع، الذي يأتي مكملاً لاحتياجات قطاعات المكونات السكنية والفندقية بما في ذلك فندق من فئة الخمس نجوم والشقق الفندقية التي تزود روادها وزوارها ومقيميها بإقامة رائعة على الضفاف الخلابة لبحر مرمرة.

“نورث رو”

يقع عقار “نورث رو” في منطقة ماي فير كونسرفاشن المرموقة الواقعة في الطرف الغربي للعاصمة البريطانية وأغلى مدن أوروبا لندن مقابل امتداد شارع اكسفورد. وتضم المنطقة المحيطة بنورث رو مبان تجارية وسكنية. وتم إعادة تطوير وتجديد المبنى في سنة 2013 ليوفر مساحات مكتبية  تقدر ب 24,017 قدماً مربعاً.

عقار ساحة كافنديش

يعود تاريخ المبنى إلى أربعينات القرن الثامن عشر، كما يحظى هذا العقار بموقع متميز في ساحة كافنديش بالعاصمة البريطانية لندن، حيث يتكون من 6 طوابق توفر مساحات مكتبية مفروشة ومساحة بناء تبلغ 11,258قدماً مربعاً .

فاس ومراكش

المشروع عبارة عن 3 بيوت عربية قديمة تم بناؤها على الطراز المغربي القديم من القرن التاسع عشر، وسيتم إعادة تطوير المشروع مع إضافة مساحة تطويرية إضافية لتصبح المساحة الإجمالية 7,722 متراً مربعاً.

يقع المشروع بمنطقة الشهداء بحي هيفرناج بمراكش – المغرب على مساحة تقارب 10500 متر مربع وهو عبارة عن فندق قديم لم يتم إشغاله منذ أكثر من 6 سنوات. وقد تم تعيين استشاري لوضع تصميم للحصول على أفضل الاستخدامات للمشروع.

مجمع ترفيهي تجاري

المشروع عبارة عن شراكة مناصفة بين كل من شركة بروة وشركة بوونفسات بروسيا، ويمتد على أرض بمساحة 150,000 متر مربع بضاحية سوفيتسكى-مدينة استراخان. ويتكون المشروع من محلات كبرى وعدد من المطاعم بمساحة بناء إجمالية قدرها 95,096 متراً مربعاً. وتم البدء بأعمال المشروع في الربع الثاني من عام ​2017​.

إضافة لما ذكر من المشاريع الدولية لمجموعة بروة هناك مشاريع أخرى عديدة في مناطق مختلفة من العالم مثل البحرين والسعودية في الخليج ومشروع آخر في قبرص في لارنكا.
لقد أثبتت بروة منذ تأسيسها  أنها داعم قوي وديناميكي لنهضة قطر، كما تسعى المجموعة للمساهمة في الخطة الطموحة لدولة قطر وفق رؤية2030 التي وضع أسسها ويرعى تنفيذها سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى- حفظه الله. وانطلاقاً من هذا، تواصل بروة  مسيرتها التنموية لتحقيق رؤيتها ورسالتها في ضوء خطة العمل الخمسية للمجموعة عن السنوات 2016 – 2020 والتي تم اعتمادها عام 2015.
وكانت قيمة إجمالي أصول مجموعة بروة قد بلغت نحو 29 مليار ريال قطري كما في 31 ديسمبر/كانون الأول لعام 2015. وتعد بروة التي تمتلك فيها شركة الديار القطرية حصة قدرها 45% أكبر شركة مدرجة في سوق الدوحة للأوراق المالية من حيث مشاريع التطوير العقاري التي تقوم بتنفيذها. إضافة لمساهمة الشركة بشكل فعال في برنامج التقطير حيث يمثل المواطنون القطريون ما نسبته 50% من مجموع موظفي المجموعة بشكل كامل.

وفي 24 أكتوبر / تشرين الأول الماضي أعلنت مجموعة بروة العقارية ،عن نتائجها للفترة المالية المنتهية في 30 سبتمبر/أيلول 2017. وقد أظهرت النتائج تحقيق أرباح صافية عائدة على مساهمي الشركة الأم قدرها 1,222 مليون ريال قطري وعائد على السهم بمبلغ 3.14 ريال قطري مقابل 1,498 مليون ريال قطري وعائد على السهم بقيمة 3.85 ريال قطري لنفس الفترة من العام الذي سبقه.

وعلى الجانب التشغيلي فقد نجحت المجموعة في تعزيز إيراداتها التشغيلية من خلال زيادة صافي إيرادات الإيجارات بقيمة 96 مليون ريال قطري وبنسبة زيادة قدرها 16 % مقارنة بنفس الفترة من العام 2016، ومن المتوقع زيادة الإيرادات التشغيلية للمجموعة نتيجة توقيع عقد إيجار كامل مشروع مستودعات بمنطقة أم شهرين لمدة عشر سنوات ونصف سنة تبدأ من أول أكتوبر 2017 وبقيمة إيجارية إجمالية تبلغ 755 مليون ريال قطري، هذا بالإضافة إلى تأجير معارض المرحلة الأولى من مشروع مدينة المواتر وتسليم مشروع سكن موظفي شركة شل بالخور هذا بالإضافة إلى العديد من المشروعات الأخرى قيد التنفيذ والمتوقع بدء تشغيلها في المستقبل القريب لمتابعة طريق النمو والتقدم في المشهد الاقتصادي والعقاري بدولة قطر لتسهم بروة العقارية بحصتها المأمولة منها في رؤية قطر الوطنية 2030.

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons