سيف بن أحمد: تحقيق بمحاولة التلاعب بالريال القطري بداية الأزمة

الدوحة – بزنس كلاس:

أعلن سعادة الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني مدير مكتب الاتصال الحكومي، أن دولة قطر فتحت تحقيقا لكشف حقيقة معلومات عن محاولة للتلاعب بعملتها في الأسابيع الأولى من الأزمة مع دول الحصار الأربع التي دخلت شهرها السادس.

وقال سعادة الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني، في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية /فرانس برس/، إن منظمة مالية دولية لم يسمها، مملوكة جزئيا من مستثمرين إماراتيين، أُعطيت توجيهات بوقف التداول بالريال القطري في أوروبا وآسيا.

وأضاف سعادة الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني، “إذا تبين أن هذه الحرب المالية صحيحة، فإنها مشينة وخطيرة ليس فقط للاقتصاد القطري بل للاقتصاد الدولي”.

وأشار سعادته إلى أن “إحدى المؤسسات المالية أوقفت التعامل بالريال لعدة أيام، وبعد أن قمنا بمراجعتها عاودت التعامل به”.

وذكر سعادته أن أجهزة الدولة تجري تحقيقا، تتعاون فيه مع الجهات المعنية عن إنفاذ القانون في النطاقات القضائية المعنية.

وتعمل حكومة دولة قطر من خلال مختلف كياناتها، بما في ذلك المصرف المركزي، على زيادة تحديد والتأكد من هذه التقارير.

ولفت سعادة الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني إلى أن دولة قطر تنبهت إلى مسألة الريال في شهر يوليو الماضي، وأعادت التدقيق بالموضوع إثر تقارير إعلامية نشرت مؤخرا.

وتابع سعادة مدير مكتب الاتصال الحكومي، قائلا: “إنهم بالتأكيد يهاجمون استضافة دولة قطر لكأس العالم 2022 بطريقة أو بأخرى”.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons