القطرية: رفع سعة الرحلات المتجهة إلى شيراز الإيرانية

الدوحة – بزنس كلاس:

أعلنت الخطوط الجوية القطرية أنها بصدد رفع سعة رحلاتها من الدوحة إلى مدينة شيراز جنوبي إيران، ابتداء من الثاني من نوفمبر المقبل، لترفع القدرة الاستيعابية للرحلات بين الدوحة وشيراز بنسبة 81 بالمائة.

وقالت الخطوط الجوية القطرية ،في بيان لها اليوم، إنها ستبدأ بتشغيل طائرة إيرباص A330 بدلا من إيرباص A320، التي تضم 260 مقعداً ، بواقع 464 مقعدا إضافيا في الأسبوع ، وذلك تلبية للطلب المتزايد من قبل الركاب على السفر إلى هذه الوجهة.

وذكر السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أن الرحلات الجوية بين الدوحة وشيراز لاقت إقبالاً ملحوظاً منذ تدشينها قبل ستة أعوام، حيث نقلت عددا متزايدا من المسافرين من خلال تسيير المزيد من الرحلات إلى هذه الوجهة، مضيفا أن تشغيل طائرة إيرباص A330 التي ستتيح المزيد من المقاعد للمسافرين، يأتي استجابةً للطلب المرتفع على السفر إلى هذه الوجهة في إيران، مما يؤكد التزام الناقلة القطرية بتقديم خدماتها الحائزة على تصنيف خمس نجوم لصالح المزيد من الركاب.

يشار إلى أنه قبل 13 عاما أطلقت الخطوط الجوية القطرية رحلاتها إلى السوق الإيرانية، حين وصلت أولى رحلاتها إلى العاصمة طهران في عام 2004، قبل أن تضيف الناقلة الوطنية لدولة قطر مدينة /مشهد/ العام التالي ومدينة /شيراز/ في عام 2011 إلى شبكة وجهاتها هناك.

وتسيّر الخطوط الجوية القطرية حالياً 58 رحلة أسبوعياً من وإلى إيران عبر مطار حمد الدولي الحائز على عدة جوائز، ويحتوي أسطول طائرات الخطوط الجوية القطرية على 26 طائرة من طراز إيرباص A330، حيث تضم هذه الطائرة 24 مقعدا في مقصورة درجة رجال الأعمال و236 مقعدا في مقصورة الدرجة السياحية.

وبينما تحتفل بمرور 20 عاما على إطلاق عملياتها، تسيّر الخطوط الجوية القطرية واحداً من أحدث أساطيل الطائرات في العالم، حيث يبلغ متوسط عمر الطائرات 5 أعوام تقريباً.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons