جاجوار.. سيارة المستقبل بكل ميزاتها المذهلة!

لندن – وكالات:

كشفت شركة جاجوار بالتعاون من شركة لاندروفر عن مفهومها لسيارات المدن المستقبلية من خلال تقديم النموذج الافتراضي Future Type، والذي يستشرف مستقبل القيادة بحلول عام 2040؛ حيث ستصير السيارة مساعدا رقميا لقائدها.
وأوضحت الشركة البريطانية أن بدء السير يتم بضغطة زر وتتولى السيارة عملية القيادة بنفسها وتوفر مساحة لاستيعاب ثلاثة ركاب وتعتمد على الطاقة الكهربائية وتتصل بشبكة الإنترنت باستمرار، وتمتاز أيضا بمقود قابل للخلع.
وتتمتع السيارة المستقبلية بأبعاد مدمجة؛ حيث لا يزيد عرضها عن نصف سيارة رينج روفر إيفوك، وأقصر من جميع سيارات جاجوار، وتسع سيارة المدن المستقبلية لاستيعاب ثلاثة ركاب على المقاعد الرياضية أمام مقصورة القيادة، التي تضم العديد من الشاشات اللمسية وعناصر الاستعمال الافتراضية، كما يتم متابعة العالم من حول السيارة من خلال الزجاج المعتم باللون الفضي.
وتعتمد سيارة جاجوار المستقبلية على سواعد محرك كهربائي ويتولى نظام القيادة الآلية عملية التحكم في السيارة، وبالتالي تتوفر أمام الركاب فرصة للتركيز في السيناريوهات الرقمية المختلفة، والتي توفر لهم أنظمة متصلة بجميع شبكات التواصل الاجتماعي، وتمتاز هذه الأنظمة بأنها مصممة حسب الاحتياجات الفردية والرغبات الشخصية.
وعلى الرغم من اعتماد السيارة المستقبلية على نظام القيادة الآلية، إلا أن المقود يعتبر العنصر الأساسي بها؛ نظرا لأنه وفقا لمفهوم الشركة البريطانية فإن المقود يعتبر هو الجزء الوحيد، الذي يمتلكه صاحب السيارة ويمكن اصطحابه إلى المنزل.
ويتم شحن سيارة جاجوار المستقبلية عن طريق الذكاء الاصطناعي وتظل مرتبطة بشبكة الإنترنت باستمرار، وبالتالي فإن السيارة ستصبح المساعد الرقمي للسائق، على غرار الهواتف الذكية في الوقت الحالي؛ حيث يمكنها القيام بتنظيم المهام اليومية للسائق، مثل تشغيل الموسيقى المناسبة وتخطيط المواعيد خلال اليوم ومعرفة الأشياء الموجودة في الثلاجة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons