تكساس.. وحذاء ميلانيا!!

واشنطن – تكساس – وكالات:

سخر العديد من الصحفيين من اختيار سيدة أمريكا الأولى، ميلانيا ترامب، حذاء بكعب مرتفع، خلال زيارتها إلى ولاية تكساس، التي تعاني من آثار الإعصار هارفي المدمر.

ميلانيا

وكانت السيدة الأولى ترتدي سروالاً قصيرًا لونه أسود، وسترة خضراء، وحذاء بكعب مرتفع، بحسب صحيفة “واشنطن إكسمينر”.وقالت إليزابيث بروينيج، المحررة المساعدة في صحيفة “واشنطن بوست”: أحذية ميلانيا مثيرة للإعجاب، ولكن لا أود ارتداء مثله هذا في زيارة إلى مدينة غارقة في مياه الفيضانات”.

وكتب بن وايت، الصحفي في مجلة ” Morning Money”: “الله هداني بعدم التعليق على الأحذية”.

​وغردت إيريكا أوردين، المراسلة السياسة لصحيفة “وول ستريت جورنال”: ميلانيا ترتدي الـ”ستيلتو” لمنطقة الإعصار”.

​وغرد ريان تيجو، صحفي في مجلة “تايمز”:هذا الكعب يجب أن يساعدها على البقاء فوق خط الفيضانات”.

​وكتب إيليوت واغلاند، رئيس قسم التصوير بصحيفة “ديلي ميل” البريطانية “أنا غير متأكد من أن ميلانيا ترامب مستعدة لإعصار هارفي”.

​وذكرت متحدثة باسم ترامب إن السيدة الأولى لديها زوج مختلف من الأحذية التي سوف تغير فيهما خلال الرحلة.

​وغردت جايمي بريماك، قائلة “إنها تعرف أنها سوف تذهب إلى كارثة طبيعية، أليس كذلك؟ هل كعب 4 بوصة هو الحذاء المناسب؟”.

وكان ضمن منتقديها، واحد من كبار المسؤولين عن إنفاذ القانون في أمريكا، حيث قال ستيف سوبوروف، مفوض الشرطة في لوس أنجلوس، على تويتر “إن الكعب العالي عملي حقا لهذا اليوم”.

ومن المقرر أن يقضي ترامب وزوجته بعض الوقت في كوربوس كريستي وأوستن خلال رحلتهما إلى ولاية تكساس في أعقاب إعصار هارفي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons