الغذاء الصحي المذهل: كوب من الجوز يوميًّا!

 

المكسرات غنية بالأوميغا 3، ومضادات الأكسدة، والفيتوستيرول، (مركّبات موجودة في النباتات التي تشبه الكولسترول في الدم)، الحليف الحقيقي للصحة. هذا ما أثبتته دراسة أمريكية أكدّت فوائد الجوز للجهاز الهضمي.

من المعروف أنّ للمكسرات فوائد إيجابية على الصحة، لأنها تعمل على تخفيض مستويات الكولسترول في الدم، ومخاطر الإصابة بالسكري، وأمراض القلب، والأوعية الدموية، وكذلك على تقليل مخاطر الإصابة بأنواع معينة من أمراض السرطان. غير أنّ فوائدها لا تقف عند هذا الحد، فقد كشفت دراسة حديثة نُشرت في The Journal of Nutritional Biochemistry عن تأثيرها الإيجابي على الجهاز الهضمي والأمعاء.

نصف كوب من الجوز يوميًّا
وقد ركزت هذه الدراسات على التغييرات التي تحدث في المجتمعات الميكروبية المعوية، بعد إضافة الجوز إلى النظام الغذائي. ولتحديد هذه التغييرات أو الطفرات، قام الباحثون بإجراء تجربة على مجموعتين مختلفتين من الفئران: ففي خلال فترة مدتها 10 أسابيع، تم إعطاء المجموعة الأولى من الفئران، نظامًا غذائيًّا يتضمن ما يعادل نصف كوب من الجوز كل يوم، بينما تناولت المجموعة الثانية نظامًا غذائيًّا خاليًا من الجوز. وكانت حصص السعرات الحرارية والمواد المغذية في النظام الغذائي للمجموعتين، مماثلة.

 

وقد لاحظ العلماء خلال التجربة زيادة كمية بكتيريا البروبيوتيك في القناة الهضمية لدى الفئران، التي تناولت الجوز ضمن النظام الغذائي.

 

وقد أوضح لاوري أو بييرلي، المؤلف المشارك في الدراسة الأمر، قائلًا: “لقد شاهدنا زيادة التنوع البكتيري في القناة الهضمية، والذي ارتبط بنتائج صحية أفضل لدى القوارض، وكذلك انخفاض التنوع البكتيري المرتبط بالتهاب الأمعاء أو السمنة. لذلك فإنّ تناول نصف كوب من الجوز يوميًّا، قد يساعد على تحسين صحتنا المعوية”.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons