تسهيلات البنوك القطرية الإئتمانية بلغت نحو 804 مليار ريال في أكتوبر الماضي

كشف التقرير الشهري لوزارة التخطيط التنموي والإحصاء أن حجم الائتمان في البنوك بلغ نحو 803.3 مليار ريال في أكتوبر الماضي، بزيادة نسبتها 11.2% عن شهر أكتوبر من 2015، واستحوذ القطاع الخاص على نحو 55% من حجم الائتمان الممنوح ليصل إلى 443 مليار ريال، وبلغ حجم الائتمان الممنوح للقطاع العام نحو 265 مليار ريال.

وبحسب النشرة التي تصدر عن الوزارة بشكل شهري لتسليط الضوء على أهم المتغيرات الإحصائية التي تم رصدها في دولة قطر عن شهر أكتوبر 2016، أنه بيع 539 عقاراً، بلغت قيمتها 2.93 مليار ريال، مقابل بيع 228 عقاراً الشهر السابق له بقيمة إجمالية 2.98 مليار ريال، لتسجل ارتفاعا نسبته 136.4%، واستحوذت بلدية الظعاين على نحو 38.9% من إجمالي العقارات من خلال بيع 210 عقارات، وجاءت منطقة الريان في المرتبة الثانية من حيث عدد العقارات المباعة من خلال بيع 99 عقاراً.

وارتفعت رخص البناء بنسبة 63.2% في أكتوبر، حيث ارتفعت من 361 رخصة في سبتمبر لتصل إلى 589 رخصة في أكتوبر، وبلغ عدد السكان المتواجدين في دولة قطر حتى نهاية شهر أكتوبر من العام الجاري أكثر من 2.6 مليون نسمة محققاً بذلك ارتفاعاً سنوياً نسبته 8.3 بالمائة مقارنةً بشهر أكتوبر لعام 2015، حيث كان عدد السكان حينها ما يقارب 2.4 مليون نسمة، وبإجمالي مواليد بلغ ألفين و311 طفلاً خلال أكتوبر 2016، وبإجمالي وفيات بلغ 188 حالة وفاة خلال نفس الفترة. وبلغ عدد المستفيدين من الضمان الاجتماعي نحو 13320 فرداً.

وأظهرت النشرة أن إجمالي الودائع بالبنوك خلال شهر أكتوبر الماضي ارتفع بنسبة قدرها 7.4% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق لتصل إلى 676.8 مليار ريال، بينما سجل تراجعا نسبته 0.3% مقارنة بالشهر السابق له، وبلغ حجم ودائع القطاع الخاص 350 مليار ريال، بينما بلغت ودائع القطاع العام نحو 177.8 مليار ريال.

الزوار الوافدون

وأشارت نشرة التخطيط إلى أن إجمالي الكهرباء المولدة بلغ نحو 3.7 مليون ك.و/ س، نسبة انخفاض سنوية بلغت نسبتها 7.7%، كما بلغ إجمالي إنتاج المياه نحو 50.4 مليون متر مكعب بزيادة سنوية بلغت 4.8% بينما بلغ استهلاك المياه نحو 48.6 مليون متر مكعب.

وفيما يتعلق بالبيانات الخاصة بالزوار الوافدين إلى دولة قطر، فقد سجّلت أعداد الزوار انخفاضاً سنوياً نسبته 3.2 بالمئة، حيث بلغ العدد 2.38 مليون زائر منذ بداية العام وحتى أكتوبر 2016 بالمقارنة 2.46 زائر مع نفس الفترة من عام 2015. وكان للزوار من دول مجلس التعاون النسبة الأكبر، حيث بلغ إجمالي عدد الزوار منذ بداية العام وحتى شهر أكتوبر 2016 حوالي مليون و157 ألفا و811 زائرا، بزيادة قدرها 5.1 بالمائة عن إجمالي عدد الزوار من دول مجلس التعاون خلال العام الماضي وحتى أكتوبر 2015، حيث بلغ إجمالي عدد الزوار عن تلك الفترة حوالي مليون و102 ألف و095 زائرا، بفارق زيادة في عدد الزوار يصل إلى 55 ألفا و716 زائرا منذ بداية العام.

ارتفاع الحركة الجوية

ورصدت النشرة ارتفاع الحركة الجوية بمطار حمد الدولي بنسبة 2% حيث سجلت حركة الطيران 21.400 حركة في أكتوبر مقارنة بـ 20.970 حركة في سبتمبر، بينما سجلت حركة الطائرات ارتفاعا سنويا بلغ 13.46% مقارنة بأكتوبر من العام 2015 الذي كانت فيه الحركة الجوية عند مستوى 18.862. وبخصوص بيانات المخالفات المرورية، فقد سجلت أعداد المخالفات المرورية ارتفاعاً شهرياً، حيث بلغت 161 ألفا و353 مخالفة مرورية في شهر أكتوبر من عام 2016 وسجلت بذلك ارتفاعا شهريا بلغ 11.2 بالمائة عن شهر سبتمبر من العام الجاري 2016. وعن بيانات المركبات المسجلة في شهر أكتوبر 2016، فقد أوضحت النشرة أن مجموع المركبات المسجلة قد ارتفع إلى 8 آلاف و629 مركبة، بعد أن بلغ 5 آلاف 352 مركبة سُجلت في شهر سبتمبر من العام الجاري 2016، وبنسبة ارتفاع شهري بلغت 61.2 بالمائة.

عرض النقد

ومن جانب آخر، بلغت قيمة عرض النقد الواسع (م 2) حوالي 489 مليار ريال خلال شهر أكتوبر 2016 مسجلةً بذلك انخفاضاً شهرياً نسبته 0.9 بالمائة مقارنة بشهر سبتمبر 2016، بينما سجل شبه النقد الذي يشمل الودائع انخفاضاً شهرياً بنسبة 0.3 بالمائة مقارنة بشهر سبتمبر 2016 بقيمة بلغت 677 مليار ريال خلال شهر أكتوبر 2016، وبالمقابل سجل عرض النقد الواسع (م 2) انخفاضاً سنوياً بلغ 4.1 بالمائة بينما سجل شبه النقد الذي يشمل الودائع ارتفاعاً سنوياً بلغ 7.4 بالمائة.

نسب الإشغال

أوضحت النشرة انخفض نسبة الإشغال في الفنادق خلال الشهر الماضي إلى نحو 62% مقارنة بنسبة أشغال قدرها 73% خلال نفس الفترة من العام الماضي وبلغت نسبة أشغال الفنادق خمس نجوم نحو 61%، وكانت نسبة أشغال الفنادق أربعة نجوم نحو 681%، أما الفنادق ثلاثة نجوم فكانت نشبة الأشغال فيها نحو 54%.

وحسب النشرة الإحصائية الشهرية لوزارة التخطيط، تصدرت اليابان أهم البلدان مقصداً للصادرات القطرية خلال شهر أكتوبر بقيمة 3.9 مليار ريال قطري تقريباً، تلتها كوريا الجنوبية بقيمة 3 مليارات ريال، ثم الهند بقيمة 2.06 مليار ريال قطري تقريباً وبنسبة 14.8%.

وعلى صعيد الواردات حسب دول المنشأ الرئيسية فقد احتلت الولايات المتحدة الأمريكية صدارة دول المنشأ بالنسبة لواردات دولة قطر خلال شهر أكتوبر عام 2016 بقيمة 2.5 مليار ريال تقريباً، ثم ألمانيا بقيمة 1.14 مليار ريال، تليها الصين بنحو 1.1 مليار ريال. وذكرت وزارة التخطيط أن عدد النشطين اقتصاديا انخفض من 2.004.882 عاملاً للربع الثاني من العام 2015 إلى 1,974,997 عاملاً للربع الثاني 2016 مسجلاً انخفاضا نسبته 1.5%، حيث بلغ عدد الذكور منهم 1,722,141 شخصاً، مقابل 252,856 للإناث بينما سجل عدد النشطين اقتصاديا بنسبة 6.5% على أساس سنوي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons