مجلة بزنس كلاس
عقارات

الدوحة- بزنس كلاس
قال تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية يتجاوب القطاع العقاري في قطر بشكل لافت مع الأداء القوي الذي يسجله اقتصاد البلاد والبيانات المشجعة حول نسب النمو المتوقعة، مشيرا إلى أن سوق العقارات شهد نشاطا كبيرا فى قطاع التشييد منذ بداية العام الحالي “2015”.

وأضاف التقرير أن نشاط البناء والتشييد في الربع الثاني من العام 2015 سجل صعودًا بالأسعار الجارية بقيمة مضافة بلغت 12.50 مليار ريال، وزيادة بلغت 21 % مقارنة بالربع الثاني من عام 2014 بقيمة بلغت 10.55 مليار ريال، مشيرا إلى أن تلك الزيادة تعزى إلى الاستثمارات الرئيسية العامة التي ساهمت في نمو القطاع، وتوقع التقرير أن هذا النشاط سيبقى مستمرا خلال السنوات المقبلة، موضحا أن أسعار المواد الأولية شهدت أنخفاضا بنسبة “3 %” خلال الربع الثاني من العام الحالي “2015” نظرًا لعوامل موسمية، مقارنة مع الربع الأول من العام الحالي.

وقال التقرير: صاحب هذا النشاط ارتفاع في قيم الايجارات والاسعار خلال الربع الثاني من العام الحالي “2015”، وتوقع التقرير أن ترتفع قيم الايجارات للوحدات السكنية بنسبة “10 %”، كما توقع التقرير أيضا ارتفاع معدل الطلب على الشقق السكنية في منطقة “اللؤلؤة –قطر” خلال الربع الرابع من العام الحالي “2015”. وبين التقرير أن هذه العوامل انعكست ايجابيا على الاستثمار في العقار وأعطى ميولا لملاك العقارات بالاحتفاظ بعقاراتهم.

واضاف تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية أن هناك تغير في سلوكيات ملاك العقارات تتجسد في اتجاههم خلال الفترة الحالية إلى الإحتفاض بعقاراتهم نتيجة ارتفاع العائد الإجاري لهذه العقارات،حيث يقدر متوسط العائد على الإيجار “7 %”، ما يجعل الاحتفاظ به أكثر جدوى من بيعه واستثمار سيولته في قطاعات أخرى، مشيرا إلى أن المستثمرين أصبحوا أكثر اهتماماً بالعقارات التي تدر عليهم دخلا ثابتا .

كما أوضح التقرير ايضا أن قيم الإجارات للفلل السكنية ستشهد زيادة ايضا بنسبة تتراوح بين “10 إلى 12%” ، مشيرا إلى أن سبب ذلك يعود إلى الزيادة في الطلب على هذا النوع من الوحدات.

كما بين تقرير الأصمخ للمشاريع العقارية بأن الزيادة في قيم الإجارات لن تشمل المحلات التجارية والمساحات الإدارية والمكاتب ، واوضح التقرير بأنه ورغم المشروعات الجديدة التي يتم تسليمها للمطوريين وعلاوة على المخزون من المساحات التجارية ، لا يزال حجم المساحات المكتبية في السوق غير مشبع بسبب الطلب المتباطئ، وبين التقرير بأن العرض لايزال يفوق الطلب على هذه المنشآت العقارية، وسط حالة من الانتعاش .

نشر رد