مجلة بزنس كلاس
أخبار

استحوذ جهاز قطر للاستثمار على حصة شركة فرابورت الألمانية ومستثمر شريك لها بحصة %24.9 المشغلة لمطار سان بطرسبرج لجهاز قطر للاستثمار في وقت يعاني فيه المطار من تراجع أعداد المسافرين بسبب ضعف الروبل الروسي.
وقالت فرابورت الأحد إنها تتوقع تحقيق مكاسب بين 30 و40 مليون يورو (34-45 مليون دولار) من الصفقة لتسهم في تعويض ضعف الإيرادات في منافذ مثل فرانكفورت وأنطاليا، ما يتيح تأكيد توقعاتها لأرباح عام 2016.
وأسهمت الهجمات في أوروبا ومحاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في تراجع الطلب على السفر، ودفعت إيزي جيت ولوفتهانزا وإير فرانس كيه.أل.أم وآي إيه جي للتحذير من تأثير الاضطرابات السياسية والمخاوف الأمنية.
وانخفض عدد الركاب في مطار فرانكفورت %1 في أول ستة أشهر ونزل %30 في أنطاليا في أعقاب تفجيرات انتحارية. ويقع المقر الرئيسي لفرابورت في فرانكفورت.
وتراجع عدد الركاب والمشتريات في مطار سان بطرسبرج بشدة بسبب الأزمة السياسية في أوكرانيا وروسيا التي أدت لهبوط قيمة الروبل لنحو النصف في آخر عامين. وتقلصت حركة الطيران في المطار بنسبة %6.5 في النصف الأول من العام.
وقال ستيفان شولت الرئيس التنفيذي لفرابورت في بيان «رغم الصعوبات الجالية في روسيا ما زلنا نعتبرها سوقا مغرية». وستخفض فرابورت حصتها في ثاليتا تريدنج الشركة الأم لنورذرن كابيتال جيتواي صاحبة امتياز تشغيل مطار بولكوفو في سان بطرسبرج إلى %25 من %35.5.
كما تبيع شريكتها في الكونسورتيوم كوبلوزوس جروب أسهما لجهاز قطر للاستثمار لتصل الحصة الإجمالية لجهاز قطر إلى %24.9. وتسبب ضعف الروبل في مشاكل مالية للشركة المشغلة لمطار سان بطرسبرج والتي مولت بناء صالات جديدة باليورو والدولار ما اضطر فرابورت للمساعدة  في تسوية الوضع. وقالت فرابورت إنها ستبيع أيضا عددا من القروض المقدمة لثاليتا تريدنج.

نشر رد