مجلة بزنس كلاس
أخبار

نظم مركز شباب الذخيرة، التابع لوزارة الثقافة والرياضة، يوما ترفيهيا تربويا لمجموعة من الشباب تحت شعار “لا للتعصب”، حيث شمل النشاط عدة فعاليات في غاية الإثارة والتشويق والمنافسة القوية بين الشباب المشاركين أبرزها دوري كرة قدم، إضافة لألعاب ومسابقات حركية مثل البلياردو وتنس الطاولة والسباحة.
شارك في اليوم الترفيهي أكثر من خمسة عشر شابا من سكان الدوحة والخور، تتراوح أعمارهم بين ثماني وست عشرة سنة.
ويهدف النشاط إلى بناء شخصية متوازنة، وذلك من خلال مساعدة الشباب في تكوين أجسامهم رياضيا واجتماعيا حتى يكونوا مؤثرين وفعالين إيجابيا في المجتمع، وتعليمهم مهارات جديدة، إضافة إلى اكتشاف مواهبهم وإكسابهم مناعة قوية عن المشاكل التي تواجهها مراحلهم العمرية.
وقال السيد أحمد إبراهيم المهندي نائب مدير مركز شباب الذخيرة “إن هذا النشاط المشترك يدخل في إطار التعاون والشراكة بين المركز ومركز القادة للتدريب ضمن المسؤولية الاجتماعية لمركز شباب الذخيرة”.
وأضاف المهندي، في تصريح له، أن هذا أمر دأب عليه مركز شباب الذخيرة من خلال احتضان واستضافة كل المبادرات والفعاليات المفيدة للشباب خاصة الأنشطة التي تخدم أهداف المركز.

نشر رد