مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

حُمل داني ألفيش الظهير البرازيلي ليوفنتوس اليوم على نقالة اثر اصابته في مباراة السيدة العجوز أمام جنوى بالدوري الإيطالي.

وقد أعلن نادي يوفنتوس بأن داني ألفيش قد أصيب بكسر في ساقه والمدة المبدئية لغيابه سيكون 4 أشهر على الأقل.
وقال متحدث رسمي من يوفنتوس عن اصابة ألفيش “الفحوصات الأولية أكدت وجود كسر في الساق اليسرى له، وسوف نحصل على النتائج النهائية غداً”.

الجدير بالذكر أن ألفيش ليس اللاعب الوحيد الذي خسر يوفنتوس جهوده اليوم، إذ أن قائد الدفاع بونوتشي تلقى اصابة كذلك أثناء المباراة التي اعتبرها أليجري للنسيان.

نشر رد