مجلة بزنس كلاس
فن

 

في الحلقة الثالثة من مسلسل “خاتون”، يبدأ رئيس المخفر الجديد “كريم”، أي الممثل يوسف الخال، بتولّي المسؤولية وفرض الأوامر على الحارة. أما “عكاش”، يؤدي دوره الممثل باسم ياخور، فيبدو غاضباً بسبب غياب شقيقه “الزيبق” غير المبرر، بينما يحاول الزعيم “أبو العز”، أي الممثل سلوم حداد، البحث عن وسيلة لردعه.
القائد الفرنسي، ويؤدي دوره الممثل بيار داغر، يطلب من الكولونيل، أي الممثل طوني عيسى، القيام بمهمة استجواب “الزيبق” الذي تمّ القبض عليه ونقله إلى المستشفى لمعالجة إصابته الخطرة.
“العكيد عكاش” يصاب بنوبة غضب شديدة فور علمه بوقوع شقيقه في براثن الفرنسيين، ويأمر بمراقبة المستشفى إلى حين إيجاد وسيلة لإنقاذ “الزيبق”. ومن ثم، يعمد “عكاش” إلى ضرب أحد رجاله بخنجره بغية إرساله إلى المستشفى لتقصي الأخبار.
المواجهة الأولى بين “الزعيم” و”كريم” تحدث مع اتخاذ الأخير قرار توقيف الحارس عن العمل وتعيين حراس من الجيش الفرنسي على الحارة والقيام بتفتيش كل من يدخل إليها.

نشر رد