مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أعلن توماس مولر مهاجم منتخب ألمانيا توقفه عن تنفيذ ركلات الجزاء في كأس أمم أوروبا 2016 حتى يستطيع تحسين قدراته في تسديد الكرة بنجاح داخل الشباك.

مولر منح إيطاليا فرصة ذهبية للتقدم على فريقه بعد أن قام بإهدار ركلة الترجيح الأولى التي تصدى لها جيانلويجي بوفون، لكن الخصم بدوره لم ينجح باستغلال الفرصة حيث قام مهاجمه سيميوني زازا بإهدار ركلة الترجيح.

وتأهلت ألمانيا إلى نصف نهائي كأس أمم أوروبا 2016 لكن ذلك لم يمنع مولر من القول “في الأسبوعين المقبلين لن أسدد أي ركلة جزاء أو ترجيح، سوف أقوم بتحسين مستواي في التسديد ثم سأعود أقوى من السابق”.

وانتابت مولر حالة احباط شديدة بعد اهدار ركلة الترجيح في ربع نهائي يورو 2016 وذلك كونه ساهم أيضاً في اقصاء بايرن ميونخ من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بعد اهداره ركلة جزاء في مواجهة أتلتيكو مدريد تصدى لها يان أوبلاك.

نشر رد