مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

نجح منتخب فرنسا في كسر وإقصاء منتخب ألمانيا من بطولة يورو 2016 بالفوز بثنائية نظيفة ويتأهل للمباراة النهائية لمواجهة البرتغال في نهائي لم يتوقع أحد بأن يكون المنتخبين هم طرفي النهائي.

لا أحب وضع أسباب أو الظروف أو الحجج لخسارة فريق في مباراة ولكن اليوم ألمانيا كانت فعلياً كل الظروف ضدها ففي البداية غيابات مؤثرة مثل هوميلس في الدفاع وخضيرة في الوسط وماريو جوميز في الهجوم ثم خطأ كارثي من شفاينيشتيجر وبعدها إصابة بواتينج والأهم الفرص التي سنحت للتسجيل والتي تم إهدارها سواء بالتسرع أو سوء الحظ أو القائم أو تألق دفاع فرنسا وهوجو لوريس.

باختصار ألمانيا اليوم أفتقد التركيز والحسم أمام مرمى فرنسا وساهم في ذلك كل شيء تم ذكره مُسبقاً فهو باختصار لم يكون يوم المانشافات على الإطلاق مع التركيز الفرنسي والحذر الدفاعي والارتداد السريع في كل هجمة مرتدة بقيادة بوجبا وجريزمان.

ديديه ديشامب اليوم أستغل التوفيق الذي حالف فريقه في سير أحداث المباراة وأجرى تغييرات مميزة في المباراة ولو أني أعيب على عدم الدفع بمارسيال أو كومان بدلاً من جينياك لأنهم يمتلكوا السرعة ودخولهم في اللقاء بدلاً من الكارثي جيرو كان سيمنح فرنسا قوة أكبر في الهجمات المرتدة وكان سيجعل النتيجة تزداد أكبر من هدفين في ظل دفاع ألمانيا المفكك والذي خلق مساحات كبيرة في الشوط الثاني.

أنطوان جريزمان هو بطل فرنسا في يورو 2016 بدون منازع فهو هداف البطولة وهداف فرنسا والمنقذ في كل مباراة بتحركاته الهجومية المميزة وسرعته في التحرك خلف المدافعين ومع قيادته للديوك لنهائي يورو 2016 والمنافسة على الليجا مع أتلتيكو مدريد لأخر لحظة بجانب الخسارة في نهائي دوري أبطال أوروبا بركلات الجزاء فأعتقد بأنه يجب أن نراه بين المرشحين الثلاثة للكرة الذهبية عن هذا العام لأنه يستحق ذلك لما قدمه من موسم مميز وسيكون ختامه رائع لو حقق بطولة اليورو.

نقطة أخيرة ألوم بها على يواكيم لوف في أنه لم يُجهز بديل كفء تحسباً لسلسة الإصابات التي حدث فمن أحضر بديلاً لماريو جوميز؟ بودولسكي وترك لاعب مميز هداف مثل أندريه هان نجم بوروسيا مونشنجلادباخ وفي نفس الوقت ترك فايجل نجم خط وسط بوروسيا دورتموند في وقت كان يجب أن يتواجد لضبط مسألة خط الوسط الألماني بشكل أكبر وبما أن لوف لم يجد البديل الكفء لصنع الفارق في لحظات الحسم فلم نرى شيء مؤثر من المانشافت لإدراك الأمور ضد فرنسا.

نشر رد