مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أصبح ريناتو سانشيز صانع ألعاب منتخب البرتغال مرشحاً لأن يصبح أصغر لاعب يشارك في مباراة نهائية في تاريخ كأس أمم أوروبا منذ نشأة البطولة.

ومن المتوقع مشاركة سانشيز في اللقاء الختامي ليورو 2016 والذي يجمع البرتغال ضد فرنسا أساسياً بعد تقديمه مستوى جيد في المباريات الماضية للبطولة.

وسيكون بالتالي هذا الرقم القياسي الثالث الذي يحققه سانشيز في كأس أمم أوروبا، حيث أصبح أصغر لاعب برتغالي يشارك في البطولة متفوقاً على كريستيانو رونالدو، ثم أصبح أصغر لاعب برتغالي يسجل في البطولة متفوقاً على رونالدو أيضاً.

وسيحاول النجم الشاب مساعدة منتخب بلاده على تحقيق لقب كأس أمم أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، علماً أنه تلقى الهزيمة في نهائي يورو 2004.

نشر رد