مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

في الشوط الإضافي الثاني لمباراة ربع النهائي ببطولة أمم أوروبا “يورو 2016” بين البرتغال وبولندا، قام مشجع باقتحام أرض الملعب للوصول إلى نجمه المفضل كريستيانو رونالدو.

عندما حاول المشجع الوصول إلى رونالدو، أصيب النجم البرتغالي بالفزع لأنه لم يلاحظ اقتراب شخص غريب منه إلا متأخرا نظرا لتركيزه الشديد في اللقاء، فالنتيجة وقتها كانت التعادل (1-1).

ابتعد رونالدو في الوقت المناسب عن المشجع، الذي فشل في الوصول لنجمه، ليستسلم تماما بعدها لرجال الأمن، ويتم إخراجه من الملعب.

ذكرت صحيفة “آس” الإسبانية أن المشجع سويسري الجنسية من أصول عراقية، اسمه شامشير كريمي يبلغ من العمر 22 عاما، وقد تم تغريمه مبلغ 500 يورو.

أمام القضاء الفرنسي في مارسيليا، اعترف كريمي بخطته في اقتحام الملعب للوصول إلى رونالدو، وتم حرمانه من دخول أي مباريات أخرى في فرنسا.

نشر رد