مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أكد ماركو بارولو ﻻعب وسط منتخب إيطاليا، أن وسائل الإعلام قد تجاهلت هدف مهاجم منتخب إيطاليا إيدير مارتينز، في مرمى المنتخب السويدي، رغم جودته وبراعته، مؤكدًا أنه لو كان سجله الأرجنتيني ليونيل ميسي، أو البرتغالي ليونيل ميسي، لحدثت ضجة إعلامية.

وقال بارولو في تصريحات صحفية:” لو أن ميسي أو رونالدو، سجلا هدف إيدير، لكان الجميع يقول إنه سيحصل على هدف البطولة”.

وأضاف بارولو: “لكل فرد من أفراد المنتخب جزء مما حققناه، ووصلنا به إلى الدور المقبل، بعد أول مبارتين من البطولة فقط. من الأفضل أن نكون فريقًا جماعيًا وليس فريقًا يعتمد على لاعب أو اثنين مثل بعض الفرق الأخرى”.

وتابع: “نريد أن نواصل على نفس المسار، على الرغم من أننا تأهلنا، ويتبقى لنا مباراة إلا أننا نريد أن نحصد الفوز مرة أخرى في المباراة الأخيرة. إن روح الفريق لا تصدق”.

نشر رد