مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تمكن المنتخب البرتغالي من تحقيق فوزاً تاريخياً على ويلز بهدفين مقابل لاشيء في المباراة التي لعبت لحساب الدور نصف النهائي من بطولة كأس الأمم الأوروبية.

الشوط الأول من المباراة لم يكن على المستوى المطلوب حيث لم نرى أي فرصة خطيرة على أي المرمين وكان اللعب منحصراً في وسط الملعب.

في الشوط الثاني تحرك لاعبو منتخب البرتغال كثيراً من الدقائق الأولى فيه حيث نجح كريستيانو رونالدو من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 50 بعدما حول كرة عرضية قادمة من الركلة الركنية وسدد الكرة برأسه في مرمى ويلز.

بعدها بثلاث دقائق وجد لويس ناني كرة ضالة داخل منطقة الجزاء ليتسلمها ويضعها في مرمى أبناء بلاد الغال ليسجل الهدف الثاني ويقرب البرتغال من التأهل إلى النهائي.

ضغط المنتخب البرتغالي كثيراً من أجل تسجيل الهدف الثالث حيث سدد دانيلو كرة قوية لكن الحارس الويلزي تصدى لها بينما كانت المحاولة الأبرز من رونالدو الذي انفرد بواين هينيسي لكنه لم يتمكن من وضع الكرة في المرمى.

نشر رد