مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أعرب أندريس إنييستا نجم برشلونة والمنتخب الإسباني عن حزنه لما حدث مع زميله أردا توران نجم المنتخب التركي خلال المواجهة التي جمعتهما يوم أمس في الجولة الثانية لمرحلة المجموعات من بطولة أمم أوروبا 2016.

وحقق المنتخب الإسباني فوزاً مستحقاً بثلاثية نظيفة أحرزها كل من ألفارو موراتا بهدفين ومانويل نوليتو هدف وحيد.

ولم يظهر توران بالشكل المطلوب في المباراة وتلقى صافرات الاستهجان من الجماهير التركية بسبب مستواه المتواضع.

وقال إنييستا عقب نهاية اللقاء “هو في وضع صعب، إنه يعيش صافرات الاستهجان من جماهير بلاده، أنا أشعر بالضيق لما يحدث له وأعلم كم هذا الأمر سيئاً”.

وتابع “إنه لاعب من مستوى عالٍ وأعلم أن هذا الوضع ليس جيداً ليه، لقد قمت بتشجيعه بعد المباراة وتمنيت له التوفيق في مشواره باليورو، إنه صديقي”.

نشر رد