مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تمكن المنتخب الإسباني من تحقيق الفوز على نظيره التركي في المباراة بثلاثة أهداف مقابل لاشيء والتي أقيمت على ملعب أليانز ريفير لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة لبطولة كأس الأمم الأوروبية.

سيطر أبناء المدرب فيسنتي ديل بوسكي على المباراة من بدايتها حتى نهايتها حيث استحوذ لاروخا كعادته على الكرة في أغلب أوقات اللقاء.

الهدف الأول سجله ألفارو موراتا في الدقيقة 35عندما أرسل مانويل نوليتو كرة عرضية تجاه مهاجم يوفنتوس الذي بدوره حولها برأسه في مرمى الأتراك.

بعدها بدقيقة واحدة مرر متوسط ميدان تشيلسي سيسك فابريجاس الكرة تجاه نوليتو ليخطأ محمد توبال في إبعاد الكرة لتصل إلى نوليتو الذي سددها في شباك فولكان ديمريل.

وفي بداية الشوط الثاني عاد ومن جملة مميزة من قبل منتخب إسبانيا لتصل الكرة إلى موراتا الذي نجح في وضعها في شباك تركيا مسجلاً الهدف الثاني له والثالث لإسبانيا.

بهذه النتيجة يرفع المنتخب الإسباني رصيده من النقاط إلى إلى ستة لتتصدر المجموعة الرابعة في حين تجمد رصيد المنتخب التركي عند صفر من النقاط ليتذيل المجموعة.

نشر رد