مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

قام صندوق قطر للتنمية بتسيير قوافل إنسانية موجهة لصالح المناطق المحاصرة في الداخل السوري، في اليوم الأول لدخول اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا حيز التنفيذ.
وقد تم إرسال هذه القوافل بالتعاون مع المنظمات الإنسانية القطرية وبالتنسيق مع منظمات الأمم المتحدة الفاعلة في الميدان وذلك سعيا لتخفيف المعاناة عن المدنيين ضحايا النزاع الدامي المستمر منذ أكثر من خمس سنوات.
وتأتي هذه الخطوة من صندوق قطر للتنمية في ظل تعاظم الاحتياجات الإنسانية في سوريا بشكل غير مسبوق نتيجة ارتفاع حدة المواجهات واستمرار الأزمة الإنسانية، ما تسبب في مقتل مئات الآلاف وإصابة الملايين وإجبار العديد من السوريين على مغادرة منازلهم.
يذكر أن اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا دخل حيز التنفيذ مع أول أيام عيد الأضحى المبارك بهدف إيجاد ممرات آمنة لتقديم المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة .

نشر رد