مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

شدد سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني وزير الخارجية على أهمية تضافر الجهود بين الحكومات والمؤسسات البحثية والمجتمع المدني لتحقيق السلام.
جاء ذلك خلال حضور سعادة الوزير اجتماع طاولة مستديرة استضافه معهد بحوث السلام في العاصمة النرويجية “أوسلو” وبمشاركة من مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني بمعهد الدوحة للدراسات العليا.
وتم في هذا الإطار عقد اتفاقية شراكة بين معهد أبحاث السلام ومركز دراسات النزاع والعمل الإنساني بمعهد الدوحة للدراسات العليا.

نشر رد