مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

بدأت وزارة الصحة العامة في تنفيذ برنامج جديد لترخيص واعتماد المنشآت الصحية في قطر، حيث منحت مؤخرا مركز السدرة للطب والبحوث الترخيص كأول منشأة طبية في دولة قطر تحصل عليه وفق البروتوكولات الجديدة.

وبينت وزارة الصحة تطوير بروتوكولات الترخيص ومعايير الاعتماد مرتكزة على أفضل الممارسات العالمية، مؤكدة العمل على ضمان وتحقيق أعلى درجات الشفافية والإنصاف والتوافق على مستوى كافة منشآت الرعاية الصحية في دولة قطر.

وأكدت الوزارة العمل على تطوير عمليات ترخيص واعتماد المنشآت الصحية على المستوى الوطني وصولا إلى اتباع نمط ومعايير قياسية موحدة، مشيرة إلى إسهام ذلك في الارتقاء بمستوى جودة الرعاية الصحية القائم حاليا وتوفير مزيد من إجراءات السلامة والحماية للمرضى في شتى أنحاء دولة قطر.

ويأتي هذا البرنامج ضمن الهدف الخامس من أهداف الإستراتيجية الوطنية للصحة 2011 — 2016 والمعني بايجاد سياسة صحية وطنية، حيث تم إنشاء المشروع الثالث والمعروف بتنظيم مرافق الرعاية الصحية في البلاد، والذي انبثق عنه البرنامج الوطني للترخيص والاعتماد الذي يستند إلى الأدلة والممارسات التي أثبتت جدارتها على المستوى العالمي.

وتتداخل معايير الترخيص مع معايير الاعتماد، حيث يعد الترخيص هو المرحلة الأولى من الاعتماد الوطني، وهو ما يمكن منشآت الرعاية الصحية من الحصول على الترخيص القانوني والاستعداد للمرحلة التالية وهي المستوى الأول من الاعتماد الوطني.

وأوجدت دولة قطر نموذجا عالميا رائدا في مجال الاعتماد والترخيص في المجال الصحي من خلال توحيد الهيئتين المنظمتين لشئون الترخيص والاعتماد في جهة واحدة، وهو النموذج الذي تسعى دول كثيرة في العالم إلى تبنيه.

* المتطلبات التنظيمية

وهذا المفهوم يجعل من السهل على مؤسسات الرعاية الصحية التعامل مع المتطلبات التنظيمية المختلفة وسيمنع الازدواجية أو التناقض بين الترخيص والاعتماد مما يؤدي إلى عملية تنظيمية فعالة وسلسة.

وتحرص وزارة الصحة على تطبيق نظام التراخيص لمرافق الرعاية الصحية واعتماد الجودة ومنح شهادات الجودة لكافة مقدمي خدمات الرعاية الصحية في القطاعين العام والخاص في قطر.

وتم التعاقد مع المجلس الكندي للاعتماد الصحي في الماضي للمساعدة في تقدم المشروع، والوصول إلى الحصول على اعتماد الجمعية الدولية للجودة في الرعاية الصحية بشكل مستقل لنظام اعتماد مرافق الرعاية الصحية في قطر.

كما تم انشاء قسم خاص لاعتماد منشآت الرعاية الصحية ضمن إدارة جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى في عام 2009 كجزء من المجلس الأعلى للصحة آنذاك. وقد خطط القسم لدعم القطاع الصحي من خلال إنشاء مجموعة جديدة من اللوائح التي تهدف إلى تحسين الأداء الحالي وتعزيز سلامة المرضى وتقديم أفضل الممارسات في المجال الصحي.

وتهدف الوزارة من خلال هذا القسم إلى إنشاء وتطوير إطار العمل وسياسة الجودة الوطنية، ووضع معايير ترخيص واعتماد منشآت الرعاية الصحية الوطنية استنادا إلى المعايير المعترف بها دوليا، وكذلك تحديد خطوات وعملية التقييم الخارجي لضمان الامتثال للمعايير الوطنية، واقتراح تكوين هيئة اعتماد الرعاية الصحية القطرية المعتمدة من قبل (الإسكوا) وهو المشروع الذي تعكف الوزارة على انجازه.

وتهتم وزارة الصحة حاليا في ضوء البرنامج الجديد بتنفيذ السياسات والإجراءات والمعايير المتعلقة باعتماد مرافق الرعاية الصحية، وتقييم ودعم مرافق الرعاية الصحية بالدولة وتحديد فرص التحسين المستمر لجودة الرعاية الصحية، وتقديم الدعم والمشورة لمرافق الرعاية الصحية خلال المراحل المختلفة للاعتماد، وكذلك مساعدة مؤسسات الرعاية الصحية لتطوير وتنفيذ الاعتماد الوطني وتقديم التوجيه والدعم، ووضع وتنفيذ السياسات المتعلقة بالتدريب في مجال اعتماد الرعاية الصحية، ودعم المؤسسات الصحية أثناء الإعداد لغرض الاعتماد الوطني.

نشر رد