مجلة بزنس كلاس
أخبار

عبرت وزراة الخارجية القطرية عن قلقها نتيجة الوضع الإنساني الذي تشهده مدينة حلب في سوريا. وذكرت وكالة الأنباء القطرية نقلا عن الخارجية بأن دولة قطر تعبر عن قلقها جراء تدهور الوضع الإنساني في مدينة حلب السورية.
وقالت وزارة الخارجية، في بيان لها الثلاثاء، إن ما يحدث في حلب من حصار وإزهاق للأرواحِ البريئة لا ترتضيه الأخلاق الإنسانية ولا المبادئ والقوانين الدولية.. داعية في بيانها المجتمع الدولي إلى الاضطلاع بمسؤولياته من أجل حماية الشعب السوري، وضمان إيصال المساعدات الإنسانية إلى مدينة حلب وجميع المدن المحاصرة.
كما جدد البيان التأكيد على أهمية إيجاد حل سياسي للأزمة في سوريا وفق “جنيف 1” و قرار مجلس الأمن رقم /2254/ لإنهاء المأساة الإنسانية المتفاقمة التي يعيشها الشعب السوري.

نشر رد