مجلة بزنس كلاس
أخبار

استقبلت وزارة البلدية والبيئة، ممثلة في إدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية خلال الأسبوع الحالي فريقاً من خبراء كل من منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو) وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (اليونيب)، وذلك في إطار تنفيذ دولة قطر لاتفاقية بروتوكول مونتريال بشأن المواد المستنفدة لطبقة الأوزون.

وتهدف الزيارة إلى متابعة سير العمل في المشروعات الممولة من الصندوق المتعدد الأطراف التابع لبروتوكول مونتريال وكذلك الإعداد للمرحلة القادمة من المشروعات التي سيتم تقديمها للصندوق من أجل البدء بتنفيذها خلال العام القادم في إطار الاستراتيجية الوطنية للتعامل مع المواد الهيدروكلورفلوركربونية (HCFC) والتي تستمر حتى العام 2030 وفقاً للحدود الرقابية المعتمدة لدى برتوكول مونتريال.

وقد قام أعضاء الوفد بزيارة لعدد من المصانع التي تم تحويلها نحو البدائل الصديقة للبيئة ، كما تم عقد عدداً من الاجتماعات داخل الوزارة بحضور السيدة عائشة أحمد الباكر مدير إدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيماوية بالوزارة والمهندس حسين الكبيسي مسؤول نقطة الاتصال الوطني للأوزون بالوزارة، كما عقدوا اجتماعات مع بعض الجهات ذات العلاقة بالاستراتيجية الوطنية للتعامل مع المواد الهيدروكلورفلوركربونية(HCFC) .

وفي ختام زيارتهم ، تقدم وفد خبراء الأمم المتحدة (اليونيدو واليونيب) بالشكر إلى وزارة البلدية والبيئة ممثلة بإدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية على حسن الضيافة وعلى التقدم الذي تحقق بملف الأوزون والتزام دولة قطر بتنفيذ متطلبات اتفاقية مونتريال.

نشر رد