مجلة بزنس كلاس
أخبار

أعلنت وزارة البلدية والبيئة، أن عدد البلاغات البيئية التى تلقتها الوزارة خلال النصف الاول من العام الجارى 532 بلاغا من بينها 482 مخالفة بيئية و41 حادثة محلية و 9 حوادث اقليمية وذلك في إطار جهود الوزارة للحد من المخالفات البيئية وحماية البيئة ومواردها الطبيعية في البر والبحر، والتأكد من تطبيق القوانين تحقيقا للرؤية الرامية إلى الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية في البلاد.

وذكرت الوزارة أن أبرز المخالفات حظر رعي الإبل، ورمي المخلفات في غير الأماكن المخصصة، وتجريف التربة، وتفريغ مياه المجاري والمياه غير الصالحة في البر، وتقطيع الأشجار البرية “الإحتطاب”، ونقل المواد الخطرة “الديزل أو البترول” وأجهزة جذب الطيور “الصوايات” وغيرها من المخالفات البيئية، أما المخالفات البحرية فقد تمثلت في الإفراط في الصيد، وحيازة شباك صيد محظورة الاستخدام، والعبث بالشعاب المرجانية الموطن الطبيعي لتكاثر الأسماك بالإضافة إلى تجريف رمال الشواطئ بمعدات ثقيلة.

وتوفر إدارة الحماية البيئية 200 مفتش يقومون بعملية المتابعة وضبط المخالفات، حيث إنهم يتمتعون بصفة الضبطية القضائية، ينتشرون بقطاعات مختلف المناطق الجغرافية بالدولة، ويعملون بنظام المناوبات المستمرة خلال الـ 24 ساعة، حيث يتم توزيعهم حسب التقسيم الذي تضعه الوحدات الخارجية التابعة للوزارة المتمثلة في الوحدة البرية والبحرية، وتوضع خطة للمفتشين وتحديد مناطق في كل وحدة على حسب حجم المنطقة التابعة لها الوحدة، لتقسم الوحدة إلى قسمين أو 3 أقسام على حسب حجم الوحدة، وكل قسم من الوحدات يوضع عليه مفتش ثابت لتتسنى له معرفة المنطقة بشكل جيد.

يذكر أن دوريات وزارة البلدية والبيئة تعمل على مدار الساعة وتتلقى جميع البلاغات من المواطنين والمقيمين بشأن أي اعتداءات أو مخالفات بيئية على هاتف العمليات البيئية (998).

وتنوه الوزارة بأنها لن تتهاون مع كل من يخالف القوانين البيئية ويعمل على الإضرار بالبيئة القطرية في برها وبحرها وهوائها، وأنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية لحماية البيئة والحفاظ على مواردها الطبيعية. مناشدة كافة المواطنين والمقيمين بضرورة التعاون معها من أجل الحفاظ على بيئتنا القطرية كونها ملكا لنا جميعا وللأجيال القادمة.

نشر رد