مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

تختبر خدمة التواصل واتساب المملوكة لفيسبوك ميزة مشابهة لميزة القصص الموجودة في سناب شات على تطبيقها للتراسل الصوتي والفيديوي، وتحمل الميزة الجديدة اسم “الحالة” Status، والتي تم اكتشافها في الإصدارات التجريبية الأخيرة على كل من نظامي أي أو إس وأندرويد.

وتهدف ميزة الحالة الجديدة في واتساب، وبشكل يشابه ميزة القصص، إلى السماح للمستخدمين بمشاركة تحديثات متعددة في اليوم الواحد، حيث تمتلك كل حالة من هذه الحالات دورة حياة تستمر 24 ساعة.

ويمكن مشاركة تلك الحالات مع كل جهات الاتصال الموجودة على واتساب، أو يمكن مشاركتها مع أشخاص محددين، وتحتل ميزة “الحالة” مساحة في قائمة التبويبات بين الدردشات والمكالمات.

وتسمح الميزة للمستخدم بالتقاط وإضافة الصور ومقاطع الفيديو والرسائل المكتوبة بخيط اليد أو الرسومات ومشاركتها مع أصدقائهم، بشكل يشابه إلى حد كبير إمكانيات تطبيق سناب شات، ويفترض أن تظهر جميع تحديثات الحالة ضمن تبويب “الحالات” للأصدقاء.

ولا يبدو أن واتساب سوف تعمل على إضافة هذه الميزة إلى النسخ النهائية من التطبيق في أي وقت قريب، وينبغي على المستخدمين المشاركين في برنامج الإصدارات التجريبية “بيتا” استخدام تطبيق طرف ثالث يحمل اسم WA Tweaks لتفعيل ميزة “الحالة” الجديدة على هواتفهم، بالإضافة إلى امتلاك المستخدم لإمكانية الوصول إلى صلاحيات الجذر Root “روت”.

وكانت فيسبوك قد أطلقت قبل أقل من شهرين ميزة القصص على تطبيق مشاركة الفيديو انستغرام، وهي الميزة المشابهة لميزة القصص على سناب شات.

وتشهد فيسبوك نوعاً من أزمة الهوية، بحيث إنها مستمرة بخسارة المستخدمين الأصغر سناً، وتعمل جاهدة على الحفاظ عليهم بأي شكل من الأشكال، الأمر الذي يدفعها إلى استنساخ المميزات المطلوبة من التطبيقات الأخرى.

نشر رد