مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

أعلنت شركتا “هيونداي موتورز” و”كيا موتورز”، الرائدتان في صناعة السيارات في كوريا الجنوبية، اليوم أنهما بصدد سحب أكثر من 360 ألف سيارة إجمالا من السوق الكوري الجنوبي والسوق الأميركي، لتعديل بعض العيوب الفنية.

وقالت شركة “هيونداي”، في بيان على موقعها الإلكتروني، إنها تخطط للبدء في سحب 81 ألف سيارة من طراز “توسون” في الولايات المتحدة في 15 يوليو القادم، لاستبدال “المزلاج الثانوي لغطاء المحرك”، كما ستبدأ في سحب 62 ألف سيارة من الطراز ذاته في كوريا الجنوبية في أواخر الشهر الجاري.

وأوضحت “هيونداي” أنه “في حال القيادة دون أن يكون مشبك الكبوت الأساسي ثابتا، فإن مشبك الكبوت الثانوي لا يعمل، مما يؤدى إلى احتمال فتح الكبوت”.

وتغطي عملية السحب على سيارات “توسون” المصنوعة في كوريا الجنوبية خلال الفترة من “19 مايو 2015” وحتى “14 مارس 2016”.

ومن جانبها، قالت شركة “كيا موتورز”، إنها تخطط لسحب 219 ألف سيارة من طراز “سيدونا ميني” لاستبدال مشبك غطاء المحرك أو نظافته وتشحيمه، ابتداء من 25 يوليو القادم.

نشر رد