مجلة بزنس كلاس
فن

 

بعد انتشار أخبار تؤكد أن الفنانة أحلام استخدمت سلطاتها لتمنع الفنانة العراقية شذى حسون من الغناء في دبي حيث تقيم منذ سنوات، نفت شذى الأخبار ووضعتها في خانة الشائعات.

شذى قالت في تصريح لها إن أحلام ليس لديها الوقت لتقوم بذلك، وإنّها أصلاً لم تعد تملك السلطة، في إشارة إلى مشاكل أحلام الأخيرة مع السلطات الإماراتية، والتي أدت إلى منع عرض برنامج “الملكة”، فضلاً عن استبعاد أحلام من الحفلات التي أقيمت في العيد الوطني الإماراتي.

فهل نتوقع رداً نارياً من أحلام كما فعلت قبل سنتين عندما وصل بها الأمر إلى وصف شذى بـ”بنت ليل”؟ أم أن الفنانة ارتأت عدم الرد بعد المشاكل التي طاردتها في الآونة الأخيرة؟

يذكر أنّ الحرب بين أحلام وشذى بدأت بعد أن أعلنت هذه الأخيرة أنّها تواسطت لدى مهرجان “موازين” في المغرب لاستضافة أحلام، الأمر الذي اعتبرته زميلتها إهانة فردّت بطريقة قاسية، وهدّدت بترحيلها من دبي.

نشر رد