مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يبدو أن أليكس فيدال يعيش أيامه الأخير مع برشلونة بعد استبعاده من لائحة لويس إنريكي للمباراة الثالثة على التوالي حيث أن اللاعب لن يكون حتى على مقاعد البدلاء أمام أتلتيكو مدريد الليلة ضمن منافسات الجولة الخامسة من الدوري الإسباني .

ولم يشارك أليكس فيدال خلال هذا الموسم سوى في مباراة وحيدة كانت أمام ألافيس حيث لم يقدم أداءاً مميزاً مثل أغلب أفراد الفريق مما أدى إلى خسارة مفاجئة على ملعب الكامب نو ، لكن مشاكل لويس إنريكي مع مدافعه الأيمن تتعدى مباراة واحدة سيئة بل الأمر يتعلق بـ “نقص في الإحترافية” وعدم تقبل المنافسة كما لمح المدرب الإسباني قبل بداية الموسم .

الأمر الذي أكده بشكل غير مباشر أليكس فيدال نفسه خلال تصريحات له حول بداية الموسم الماضي حين اضطر للتدرب مع الفريق لـ 6 أشهر قبل الإنضمام إلى المباريات بسبب عقوبة الفيفا على برشلونة حيث قال “لم أكن أتدرب بشكل جدي لأني كنت أعلم أنني لن ألعب ، عدم اللعب لنصف موسم أثر علي كثيرا وربما قرار الإنتقال إلى برشلونة خلال فترة الإيقاف لم يكن صائباً” .

كما أن فيدال كان قد طلب اجتماعاً مع لويس انريكي عبر فيه اللاعب عن عدم رضاه من وضعه مع الفريق ، وأشار فيما بعد إلى إمكانية رحيله في حالة استمرار عدم إعطائه فرصة أكبر حيث صرح قائلاً “إذا استمر الوضع على حاله مع نهاية السنة يجب علي أن أتخذ قراراً” .

ومع ارتباط برشلونة بأخبار انتداب ظهير أيمن جديد قد يكون هيكتور بيليرين من أرسنال أو أليساندرو فلورنيزي من روما واعتماد لويس انريكي على خطة 3-4-3 خلال الجولة الأخيرة أمام ليجانيس من أجل إراحة سيرجي روبيرتو يبدو أن المدرب الإسباني قد أعطى جميع الإشارات أن أليكس فيدال أصبح خارج خياراته بشكل نهائي وأن رحلته مع النادي الكتلوني قد انتهت بالفعل .

نشر رد