مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

كما تعلمون على الأرجح، فقد قامت شركة آبل بتزويد iPhone 7 Plus بنحو 3GB من الذاكرة العشوائية، في حين قررت إبقاء مقدار الذاكرة العشوائية في iPhone 7 في حدود 2GB، ونتيجة لذلك فهذا يدفعنا لنتساءل حول ما إذا كان هذا سيؤدي إلى وجود فرق في الأداء بين الهاتفين.

على الورق المزيد من الذاكرة العشوائية يعني أداء أفضل، ولكن ما هي النتائج في الحياة الواقعية؟ حسنا، هذا ما حاول القائمين على موقع 9to5mac معرفته بحيث قاموا بإختبار iPhone 7 جنبا إلى جنب مع iPhone 7 Plus لمعرفة أداء كلا الهاتفين عندما يتم فتح عدة نوافذ على المتصفح Safari.

في الإختبار، تم فتح المتصفح Safari فقط في كلا الهاتفين مع فتح العديد من النوافذ والتي تضم نفس المواقع الإلكترونية وبنفس الترتيب. وبعد ذلك يتم الإنتقال إلى كل تبويب لمعرفة مقدار المدة المستغرقة قبل أن يتم تحديث الصفحات نظرا إلى أنه لم يعد تجري تخزينها في الذاكرة العشوائية، وهو الأمر الذي نحن على يقين بأن العديد من ملاك iPhone ولوحيات iPad معتادون على التعامل معه أثناء إستخدام نوافذ متعددة على المتصفح.

الخبر السار هو أنه وفقا للنتائج التي تم التوصل إليها، فلا يبدو أن هناك أي إختلاف ملحوظ. ولكن كما أشار موقع 9to5mac، فهذا لا يكاد يكون إختبار علمي مشيرًا إلى أنه قد تكون هناك تطبيقات أخرى قادرة على الإستفادة من الذاكرة العشوائية الإضافية، ولكن لا يبدو أن هناك إختلاف كبير أثناء الإستخدام اليومي.

نشر رد