مجلة بزنس كلاس
صحة

 

توصل باحثون في جامعة ولاية أوكلاهوما إلى أن لبعض الفواكه مثل الغريب فروت والأناناس فوائد أبرزها المساهمة في فقدان الوزن. في حين أنَّ فاكهة المانغا تساهم في الحد من السمنة ومرض السكري من النوع الثاني.

ولتبيين هذه النتيجة، أجرى الباحثون تجارب على 60 فأراً قسمت إلى أربع مجموعات أخضعت فيها لأنظمة غذائية مختلفة لمدة 12 أسبوعاً. واحتوى النظام الغذائي لإحدى المجموعات على 10% من السعرات الحرارية الموجودة في الدهون، بينما احتوى النظام الغذائي لمجموعة أخرى على 60% من السعرات الحرارية الموجودة في الدهون، بالإضافة إلى وجود مجموعة ذات نظام غذائي عالي الدهون ومجموعة ذات نظام غذائي يحوي 10% من السعرات الموجودة في المانغا. وتبين أن المانغا تساهم في فقدان أعداد قليلة من بكتيريا الأمعاءالنافعة التي تنجم عن اتباع نظام غذائي عالي الدهون.

وفي هذا الإطار، أفاد البروفيسور أدرالين لوكاس إن “المانغا تعتبر مصدراً مهماً للألياف، وهي تحتوي على خصائص تساعد في مقاومة السمنة ونقص السكر في الدم”. ولكن خلص الباحثون إلى أنه من الضروري إجراء المزيد من البحوث والدراسات لمعرفة ما إذا كانت هذه النتائج ذات فاعلية على البشر.

نشر رد