مجلة بزنس كلاس
فن

 

خرجت والدة الطفلة التي ظهرت في حوض الإستحمام مع عارضة الأزياء ميريام كلينك عن صمتها بعد التحقيق مع الأخيرة في مكتب حماية الآداب العامة في مخفر حبيش على خلفية الصورة.
والدة الطفلة ومصممة الأزياء زينة حلبي، نشرت صورة ميريام كلينك مع إبنتها في حوض الإستحمام على فايسبوك، وأوضحت أن صداقة كبيرة تجمعها بكلينك، مضيفة: “خلال جلسة تصوير خاصة بملابس الأمهات وأطفالهن في عيد الميلاد، أرادت ميريام في النهاية إلتقاط بعض الصور في حوض الإستحمام”.

وأضافت زينة: “إبنتي سيليا تحبّ ميريام كثيراً وأرادت أن تلعب معها في الماء، فلعبت كلينك مع سيليا كأنها إبنتها في مشهدٍ بريء”.
وتساءلت حلبي “كيف يمكن للبعض أن يرى في هذه الصورة أموراً مخلّة بالآداب العامة”.

نشر رد