مجلة بزنس كلاس
صحة

 

العديد منّا يرغب بالتخلص من بعض الدهون التي تتراكم عند منطقة البطن. لتحقيق ذلك إليك هذا العلاج الطبيعي الذي سوف يساعدك على تذويب دهون الكرش… اكتشفي الوصفة المثالية للمشروب.
أفضل طريقة صحية لحرق الدهون وفقدان الوزن هو استخدام الوصفات الطبيعية، وتذكري أن النشاط الجسدي المنتظم والنظام الغذائي الصحي المتوازن أمران مهمان لتخفيف الوزن بطريقة مثالية.
وهذا المشروب يعطيك أيضاً فوائد صحية ويحفز عملية حرق الدهون وأنت نائمة

وإليك طريقة إعداد هذا المشروب:

المكونات
عصير ليمونة واحدة
حبة خيار واحدة
ملعقة طعام من الزنجبيل الطازج المبشور
ملعقة كبيرة من عصير الصبار “الألوفيرا”
باقة بقدونس أو كزبرة
نصف كأس من الماء
الطريقة:
في الخلاط، ضعي جميع المكونات واخلطيها معاً واهرسيها لتصبح ناعمة ثم اشربي هذا العصير قبل النوم.
آلية عمل المشروب
يعمل هذا المشروب على إزالة الدهون الأساسية في البطن ويساعد على زيادة التمثيل الغذائي لحرق الدهون حتى أثناء النوم. في الواقع إن مكونات هذا المشروب الذي يحرق الدهون تعزز عملية الأيض، ناهيك عن فوائده الأخرى.
فوائد المكونات التي يحتويها المشروب

– الخيار
يعتبر الخيار المكوّن الرئيسي في هذا المشروب. وفي واقع الأمر فإن الخيار يحفز عملية حرق الدهون ويعزز شعورك بالشبع، وهو منخفض السعرات الحرارية ويحتوي كمية كبيرة من الماء والألياف، وهو صديق مثالي لهؤلاء الذين يريدون أن يفقدوا من وزنهم لأنه يبطئ عملية الهضم ويقلل الشعور بالجوع.
ومن جهة ثانية، أثبتت دراسة يابانية أن الخيار يتطلب آلية مضغ وحسب الدراسة العلمية ذاتها فإن النساء اللواتي يتناولن أطعمة تحتاج إلى مضغ أكثر مثل الخيار، يكن أكثر نحفاً من أولئك اللواتي يأكلن أطعمة ناعمة لا تحتاج إلى جهد في المضغ.

– البقدونس
البقدونس غني بالفيتامينات والمعادن. وكل من البقدونس والكزبرة يعتبران من مواد مضادات الأكسدة ويحتويان القليل من السعرات الحرارية، ويساعد كلاهما الجسم على منع الاحتفاظ بالماء والسيطرة على الانتفاخات.
والبقدونس عنصر غذائي غني بالماغنيسيوم والبوتاسيوم والحديد والكالسيوم، ومن خصائصه أنه مدر للبول ومنقي للدم والجسم مما يحسن عملية الهضم ويساعد الجسم على التخلص من الغازات والسوائل وتقليل مستويات الكولسترول والسكر في الدم.

-الزنجبيل
هذه الجذور تعتبر عنصر أساسي آخر من مكونات المشروب الذي يحرق الدهون، وتحتوي كميات عالية من الفيتامينات ومضادات الأكسدة والمعادن. ويساعد الزنجبيل على منع الإمساك، ويحسن عملية الأيض، ويساعد على حرق دهون البطن، وتحفيز عملية الأيض بشكل عام لأنه يرفع من درجة حرارة الجسم.
ملاحظة مهمة: يجب على المرأة الحامل والمرضع، والأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والسكري والأوعية الدموية أن يتجنبوا تناول الزنجبيل.

-الليمون
وفقاً لدراسة يابانية ، فإن البوليفينول الموجود في الفاكهة الحمضية يساعد على فقدان الوزن. ويحتوي الليمون على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد على تنظيف الجسم، وهو غني بفيتامين سي الذي يقضي على الدهون. وتبطئ المادة الحامضة كذلك عملية الهضم وتعطي الشعور بالامتلاء لأنها غنية بالألياف التي تنتفخ حالما تلامس الماء، وتملأ المعدة.

– الصبار “الألوفيرا”
تزداد أهمية وشعبية الصبار بخصائصه المميزة يوماً بعد يوم . ويعتبر عصير الصبار فعالاً في خسارة الوزن لأنه يسهل الهضم. وتستخدم هذه النبة على نطاق واسع كمكمّل غذائي في أنظمة التنحيف.
والصبار يحرق الدهون ويزيل الأنسجة الدهنية من خلال عملية أيض الأحماض الدهنية، وعلاوة على ذلك فإنه يحتوي مركب يساعد على تنظيف الجسم يدعى أليون. والصبار ينظف الجسم على نحو طبيعي ويزيل السموم ويخلص الجسم من الأوساخ المتراكمة.
وعلينا أن نتذكر أن الصبار ملين طبيعي للأمعاء ويساعدها على التخلص من السموم والأوساخ بسهولة أكبر ويحسن الهضم.
ملاحظة مهمة: عليك بشرب هذا المزيج مرة واحدة في اليوم لمدة تترواح بين 10 إلى 15 يوماً. ويمكن تكرار هذا العلاج من مرتين إلى ثلاث مرات خلال العام. وتذكري أن تشربي دائماً كمية كافية من الماء، فالماء أساسي لحرق السعرات الحرارية حيث أن الجفاف يمكن أن يؤدي إلى مستوى أقل من عملية الأيض.

نشر رد