مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

إذا كان هناك من احتفظ، أو من يفكر بالاحتفاظ بهاتف Galaxy Note 7 لأي سبب من الأسباب في الولايات المتحدة الأمريكية، فلن يتمكن من جلب الهاتف معه خلال أي رحلات جوية، حيث تم حظر الهاتف من جميع الرحلات الجوية بعد أن وردت تقارير من المستخدمين بتعرض النسخة البديلة من الهاتف للاشتعال والاحتراق، مما يجعل من الهاتف خطراً حقيقياً يُهدد أمن وسلامة الرحلات. وزير النقل الأمريكي Anthony Foxx أدلى بالتصريح التالي:

نحن نُقر بأن حظر هذه الهواتف من جميع الرحلات الجوية قد يسبب مشكلات لبعض الركاب، لكن سلامة الركاب يجب أن يكون لها الأولوية.

نحن نأخذ احتياطات إضافية لأن حادثة احتراق واحدة تُشكل تهديداً كبيراً بالجروح العميقة وتجعل العديد من الأرواح في خطر.

جلب الهاتف في الرحلات الجوية الآن هو جريمة يُعاقب عليها القانون الأمريكي، ووزارة النقل تُحذر بأن إحضاره إلى الطائرة قد يؤدي إلى كوراث هائلة. الوزارة أكدت بأن أي محاولة لجلب الهاتف إلى الطائرة قد ينتهي بها المطاف بمصادرة الهاتف، أما المستخدمين الذين يتم اكتشاف الهاتف في حوزتهم على متن رحلة جوية فسيتعرضون للغرامات المالية.

حسناً، هكذا نطوي اليوم هذه الصفحة الحزينة لهاتف سامسونغ Galaxy Note 7. آملين ألا يتكرر هذا الخطأ من الشركة الكورية العريقة في المستقبل.

نشر رد