مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

انفلتت أعصاب البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم برشلونة ليلة أمس الأحد بعد هزيمة فريقه أمام فالنسيا بهدفين مقابل هدف واحد على أرضية ملعب كامب نو في إطار الجولة الثالثة والثلاثين من الدوري الإسباني.

النجم البرازيلي لم يتحمل رؤية لاعبي فالنسيا يحتفلون بانتصارهم على برشلونة في كامب نو ليقوم بالاعتداء على دانييل باريخو أثناء ذلك، الأمر الذي أثار غضب الخفافيش خصوصاً أن صحف إسبانيا وصفت ذلك بـ “الإهانة”.

ولم يتوقف نيمار عند هذا الحد بل استمر في التهجم على لاعبي فالنسيا حيث رمى زجاجة مياه نحو الظهير الأيسر أنطونيو باراجان في النفق المؤدي إلى غرف خلع الملابس.

وأثارت تصرفات نيمار استياء جماهير برشلونة كونه لم يحترم المنافس بعد انتهاء اللقاء وأثناء احتفاله بالفوز، حيث قال مراسل قناة بي إن سبورت بعد اللقاء “سمعت بعض جماهير برشلونة تطالب بإجلاس نيمار على دكة البدلاء لأنه لم يحترم المنافس ولا يقدم أداءً جيداً”.

نشر رد